هشام القيسي : سؤال

هو قلب جد مشتعل
وهو جرح مشترك
منذهل
كم لوعة فيه تفور
وكم مدية تحاصره
وتمور
عفوا وطني
صامتا أنزف
وفي وجعي
يتلوى كل حرف
فهذا اللهب الهمجي
مشهد حارق
وهذا الزمن
أبكم مارق
إن هذا الليل
يفتح حضنه للألم
فإلى أين
ومن أين تختصر المسافة
ويتمرس القلم .

 

شاهد أيضاً

عامر هشام الصفّار: قصتان قصيرتان

المجهر عماد… طبيب عراقي في منتصف العمر.. ها هو ينظر في مجهره الألكتروني في مختبر …

هشام القيسي: كما كان بالأمس حطب في الشوق… حطب في الشعر
(الى جواد الحطاب ثانية)

نحو شيء يراه وحيد في مداه لا يبرح عرشه ولا مزاياه نيران حالمة في ظلال …

عادل الحنظل: خَلَجات

ساءَلتُ العطّار عن نبتٍ يشفي داءَ الترحالْ ويزيلُ الغربَةَ في النفسِ ويطَرّي يَبَسَ الأحزان أخبَرَني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *