وتبقى الكلمة (20)
شعر: د. زكي الجابر
إعداد وتعليق: د. حياة جاسم محمد (ملف/60)

إشارة :
يهم أسرة موقع الناقد العراقي أن تقدّم هذا الملف عن الشاعر المبدع والإعلامي الكبير الدكتور زكي الجابر . وتهيب أسرة الموقع بجميع الأحبة الكتّاب والقرّاء المساهمة في هذا الملف بما يملكونه من مقالات أو دراسات ووثائق وصور ومعلومات وذكريات عن الراحل . وسيكون الملف – على عادة الموقع – مفتوحاً من الناحية الزمنيّة . ومازالت الناقدة الدكتورة حياة جاسم محمد ترفد الملف بنصوص وصور مهمة للراحل الكبير فشكراً لها.

النصوص : 
وتبقى الكلمة (20)
شعر: د. زكي الجابر
إعداد وتعليق: د. حياة جاسم محمد

مَلِكٌ أبيضُ الوجهِ
إلى عَزّاوي في عيد ميلاده الحادي عَشَر

(1)
مَلِكٌ أَبيضُ الوجهِ، أجْعَدُ الشَعْرِ
على صَهوةِ فَرَسٍ من مَوجَةِ الضوءِ
في يَدِه سيفٌ قُزَحِيُّ الألوانْ
يَهزِمُ ليلَ الشرِّ
يُنادي: ’’يا أطفالَ العالَمْ
إِتّحِدُوا
لِيَظَلَّ الإنسانْ
سَيِّدَ هذا الكونِ
لِتَظَلَّ الأرضُ، كلُّ الأرضِ، لنا المَلعَبْ‘‘

(2)
قبل عَشْرِ سِنينٍ وسَنَه
أطلَّ علينا
مَلَكٌ مُشرِقُ الوجهِ، أجعَدُ الشَعرِ
يخطو كنَسْمَةِ صيفٍ
يَضحكُ كالفَجرِ
لِتظَلَّ الأيامُ وراءَ الأيّامْ
تَرِفُّ بها أجنحةُ الحرّيّه

كورﭘس كريستي
24-5-2008

’’عزيز‘‘ في عيد ميلاده الثاني عَشَر

’’كِرْڤيلُ‘‘ ساعةَ الضُحَى
ها هي تلتَفُّ نَشوَى بثَوبِ الخَدَرْ
و’’غوادالوپَ‘‘ كَعهَدهِ القديمْ
يَصوغُ هِواياتِه من جديدْ!
يَمَسُّ رقيقاً جُذورَ الشَجَرْ
ويلثِمُ غُصناً تَدلَّى على جَبْهَتِهِ
بِشَوقٍ طَواهُ
وشوقٍ ظَهَرْ!
وتَنْثالُ بينَ غِناءِ العَصافيرِ
واهتِزازِ النُسَيْماتِ
صَرخةٌ!
ورَفَّ على مُقلَتَيها
نسيجٌ رفيفٌ من الدمعِ والابتسامْ!
وهذا يومُ مِيلادِكْ
لكَ الوردُ!
بِكَ السعدُ!
وفي عينيكَ يهفو مَورِدٌ عَذبُ
هو البُعدُ الذي يَنٱى
هو القُربُ
هو الحُبُّ
وفيه تَحلمُ الأحلامْ
غَدٌ يَحْبو
غَدٌ يَخْطو
غَدٌ يَكبُرْ!
و’’سُوپَرمانُ‘‘ يَلوي أّذرُعَ ’’الوطْواطْ‘‘
وعِندَ المِحنةِ الكبرى
نُناديكَ أيا ’’جيمسْ بُوندُ‘‘
لِتَنشُرَ فوق التُربة السمراءْ
بِساطَ محبّةٍ أخضرْ

كورپس كريستي
23-5-2009

 

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

د. قصي الشيخ عسكر: نصوص (ملف/20)

بهارات (مهداة إلى صديقي الفنان ز.ش.) اغتنمناها فرصة ثمينة لا تعوّض حين غادر زميلنا الهندي …

لا كنز لهذا الولد سوى ضرورة الهوية
(سيدي قنصل بابل) رواية نبيل نوري
مقداد مسعود (ملف/6 الحلقة الأخيرة)

يتنوع عنف الدولة وأشده شراسة ً هو الدستور في بعض فقراته ِ،وحين تواصل الدولة تحصنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *