عباس محمد عمارة : رائحة

بعد ذوبان وطني
في العصر الطائفي
وهو العصر المعاصر
للأحاسيس غير المحايدة
قررت الانتساب الى أمة العطر
تخليت عن وظيفتي
ولقبي العشائري
وحتى اسمي الثلاثي
أصبحت دولتي
عبوة عطر
ثم تغيرت أحلامي جذرياً
الى حلم واحد فقط
كيف سأكون
“ماركة” عالمية
تخرق الحدود الحمراء
وتتجاوز معاناة الإنسان
في سوق مريدي
او في الشانزليزيه

شاهد أيضاً

الحرية ثمنها كبير
خلود الحسناوي- بغداد

حررني من قيدك َ.. فأنا عصفور طال حبسه بين يديك .. لم أعرف منك حبا …

أبعد من كورونا: ماذا عن الموت الشفاف؟
بقلم: سعيد بوخليط

”مجاورة الموت، وسيف ديمقليس المسلط فوق رؤوسنا، يجعلنا نعيش حياة أخرى،ثمينة للغاية، وأكثر حساسية” جوليا …

غانم عزيز العقيدي: بعض الرجال لا يبكون (1)

الإهداء الى كل احبابي عائلتي الكريمة أهلي الأعزاء أقربائي أصدقائي مع تمنياتي بالصحة والسلامة وفقنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *