دمشق الصامدة .. يحفظك الله من كل مكروه

تباركت “غوطة” شدتك خضرتها
كما يشد الضلوع العشر زنّارُ
وقُدّست هامة من “قاسيون” بها
تعلقت من عيون الزهر أنظارُ
مجلببٌ بشفيف الغيم تصبغه
مما يلوّن حالات وأطوارُ
حتى إذا خالطته الشمس شقّ بها
عنه القميص ، وحلت منه أزرارُ
سبحان ربّك كيف الأمر منتقلٌ
وكيف تلعبُ بالأدوار أدوارُ
                                “الجواهري الكبير”

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

حــصـــرياً بـمـوقـعـنـــا
| عبد الرضا حمد جاسم : قانون مناهضة العنف الاُسري والدكتور قاسم حسين صالح/5 .

يتبع ما قبله لطفاً وتحت عنوان تقويم كتب البروفيسور قاسم حسين صالح التالي…اضعها/اُسلسلها بنقاط/ارقام:: [مع …

حــصـــرياً بـمـوقـعـنـــا
| حسن الخاقاني : صلاح فضل والهرب من الأيديولوجيا .

يعد الدكتور صلاح فضل (1938 – 2022) واحدا من أعلام الثقافة العربية المعاصرة وما فيها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *