محمد الفرطوسي : عيدك عودة (ملف/87)

إشارة :
يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تحتفي بالشاعر الكبير “عيسى حسن الياسري” بهذا الملف الذي – على عادة الموقع – سوف يستمر لحلقات كثيرة لأن الإبداع الفذّ لا يحدّه زمن . لقد وضع عيسى الياسري بصمته الشعرية الفريدة على خارطة الشعر العربي والعالمي . نتمنى على الأحبة الكتّاب والقرّاء إثراء هذا الملف بما يتوفّر لديهم من دراسات ومقالات وصور ووثائق تحتفي بمنجز هذا المبدع الفذّ وتوثّق حياته الشخصية والشعرية الحافلة بالمنجزات والتحوّلات الإبداعية الثرة.
القصيدة :
” إلى من حرث بأصابعه النحيلة حقل المعنى
فاستولد نبي السنابل
لذلك جاء الشعراء لتقبيل الشمس
النائمة في جبين الوليد
إلى الشاعر المندس بين روح الأرض وحزنها
” عيسى حسن الياسري ”
…………..

عيدك َ عودة
وعودتك َ وطن
والوطن يريق حكاياه في سواقي القرى
حين تنشد موسيقى الروح
وجع الإنسان .

هي لعبة الموت القديمة
حين تريد أن تسرق البردية الأولى
من تفاصيل النشيد .

ستأتي ثانية غرانيق هجرتنا
كي تسور جنوب المحبة
ويولد – المشحوف – * المعفر بالأغاني السود
وسخام حروبنا
ليمخر هور الحكاية من جديد
ويأتي بعشبة السر
كي نشيد مملكة من قصب الحلم
ونعيد ترتيب تقاويمنا
على وقع من صهيل الحنين ْ.

يا سيد الماء ْ
عيدك من مياه ْ .

2 .. برد المنافي

سيدي
وسيد الحكاية بجميع أراجيحها

سينقضي برد المنافي ذات يوم
وسيهدأ برد أرواحنا
من عويله المأزوم
على وطن لا يريد الرجوع إلى المعنى
لعلي سأجد في الشوارع ما أريد
ولعلها شجيرات التوت هناك
تدرك ُ…
أن ّ الطفولة وطن آخر
وأن الأمهات راياتنا الباقية ْ .
شوقي لك يعانق اشتياقي لوجوه …
السومريين هناك
سيدي وسيد البداية
لك النهاية ستسلم صولجان حنينها ..
ذات يوم ْ .

محبتي لوجهك َ
الشاخص بوجه الريح الغربية كراية الله ْ .

…………………

” شاعر عراقي يقيم في انجلترا …………… “

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

د. قصي الشيخ عسكر: نصوص (ملف/20)

بهارات (مهداة إلى صديقي الفنان ز.ش.) اغتنمناها فرصة ثمينة لا تعوّض حين غادر زميلنا الهندي …

لا كنز لهذا الولد سوى ضرورة الهوية
(سيدي قنصل بابل) رواية نبيل نوري
مقداد مسعود (ملف/6 الحلقة الأخيرة)

يتنوع عنف الدولة وأشده شراسة ً هو الدستور في بعض فقراته ِ،وحين تواصل الدولة تحصنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *