سماح خليفة : حافية القدمين

عارِيَةُ القَلبِ
أنا
إلا مِن نَدى طَيفِك
حافِيَةُ القَدَمَيْنِ
أنا
أتهادى على وَقعِ خُطاك
لإستَشْعِرَ دِفءَ أنامِلِكَ
تُداعِبُ قَدَمَيَّ
مِن تَحتِ التّراب
فأُشَتِّتُ غَيرَتي
مِن هذي الأرض
وابتَلِعُ غُصَّةَ رَحيلِك
لِأتَقَبَّلَ مُكوثَكَ في حُضنٍ
غير حُضني
هذه الأرضُ اصطَفَتْكَ لِقَلْبِها
ونَسِيَت أنّ على سطحِها قَلبٌ
ما فَتِئَ يَنزِفُ كُلّ فَصلٍ
من فصولِ رِوايَتي الحَزينة
أُلَملِمُ ما تَبَعْثَرَ مِن صُوَرٍ
في ذاكِرَتي المُهَشّمة
وَأصنَعُ مِن جَديد
قِصّةً عابِقةً بِشذى حُضورِك
أضَعُها في طريقِ العاشِقين
الحالِمين
وأُشهِدُ عَلَيها تِلكُمُ الصَّفاصِف
التي تَشدو باسمِ العِشق
وتَحنو بِرفقٍ
على ظِلالِ الأرواحِ
الـعابِقِ شَذاها
في أثيرِ الحُب

شاهد أيضاً

سفيان توفيق: الليلة السابعة

Sofianbaniamer56@gmail.com شخصيات المسرحية : – الفتاة – الشاب – “إلى” – الرجال البيض اللون واللباس …

مريم لطفي: شموس..هايكو

1 بعد المغيب بعض السحب البرتقالية المضيئة تتالق في كبد السماء*1 2 بعد رش السياج …

” الريّاح الصُّفر “وقصص أخرى قصيرة جدّا.
بقلم: حسن سالمي

(رافـــِـــــــــــــــــــــل) بدت المقهى في ذلك الوقت من النّهار كما لو أنّها بين قرني ثور… يهزّها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *