نزار قبّاني : بغــــــــــــــداد

?
?

مدي بساطي … واملئي اكوابي

وانسي العتاب ,فقد نسيت عتابي

عيناك يا بغداد منذ طفولتي

شمسان نائمتان في اهدابي

لا تنكري وجهي .. فانت حبيبتي

و ورود مائدتي , وكاس شرابي

بغداد.. جئتك كالسفينة متعباً

اخفي جراحاتي وراء ثيابي

انا ذلك البحار انفق عمري في

البحث عن الحب .. وعن احبابِ

بغداد .. طرت على حرير عباءة

وعلى ضفائر زينب ورباب

وهبطت كالعصفور يقصد عشه

والفجر عرس مآذن وقباب

حتى رأيتك قطعة من جوهر

ترتاح بين النخل والاعناب

حيث التفتّ ,ارى ملامح موطني

واشم في هذا التراب ترابي

بغداد المحروسة
بغداد المحروسة

لم اغترب ابدا .. فكل سحابة

زرقاء ..فيها كبرياء سحابي

ان النجوم الساكنات هضابكم..

ذات النجوم الساكنات هضابي..

بغداد عشت الحسن في الوانه

لكن حسنك , لم يكن بحسابي

ماذا سأكتب عنك في كتب الهوى

فهواك لا يكفيه الف كتاب

يغتالني شعري .. فكل قصيدة

تمتصني .. تمتص زيت شبابي

الخنجر الذهبي يشرب من دمي

وينام في لحمي , وفي اعصابي

بغداد .. يا هزج الاساور والحلى

يا مخزن الاضواء والاطياب

لا تظلمي وتر الربابة في يدي

فالشوق اكبر من يدي وربابي

قبل اللقاء الحلو .. كنت حبيبتي

وحبيبتي تبقين بعد ذهابي ..

شاهد أيضاً

محراب الماء
بقلم: خيرية صبر

الزمن يخلع نعليه ليخطو حثيثا الي محراب الماء وانا دهشة وجلة مكورة بين عينيه هذا …

حبيب الروح
عصمت شاهين دوسكي

حبيب الروح .. يا نسمة البوح ضمني .. جردني من الجروح اكتب على جسدي عشقا …

مروان ياسين الدليمي: اكتشاف الحب: اوراق من مدونتي الشخصية (ح/15)

مراجيح الاميركان في شقق اليرموك كنت مطمئنا في تلك الساعة من انها لم تعد تخضع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *