جاسم عاصي : البنية الفنية في ملحمة جلجامش (ملف/17)

KONICA MINOLTA DIGITAL CAMERAإشارة :
يسر أسرة موقع الناقد العراقي أن تبدأ بنشر هذا الملف عن ملحمة جلجامش العظيمة، كنز العراق المعرفي والشعري والنفسي، ودرّة تاج أساطير العالم، وأقدم وأطول ملحمة مكتملة في تاريخ البشرية. ولو لم يأتنا من حضارة وادي الرافدين، من منجزاتها وعلومها وفنونها شيء سوى هذه الملحمة لكانت جديرة بأن تبوّأ تلك الحضارة مكانة سامية بين الحضارات العالمية القديمة كما قال الآثاري الكبير طه باقر. وإذ تتشرف أسرة الموقع بأن تقدم هذا الجهد ، فإنها تتقدم – في الوقت نفسه – بالدعوة إلى جميع الكتّاب والقرّاء للمساهمة في هذا الملف المهم كتابة وقراءة وتعليقا .

المقالة :
تشكلت بنية ملحمة (جلجامش) شأنها شأن الملاحم الاخرى. من مجموعة وحدات اساسية، ارتقت بمجموعة الاحداث الى مصاف راقية، حيث انها كنص ملحمي سعت الى ملاحقة التأريخي للوصول الى الاسطوري، ذلك تم بتشكيل جملة علائق ساهمت في بلورة بنيته الموضوعية، والفنية اذ يعد لم شتات هذه الملحمة واحدا من الانجازات العظيمة لعلم الاثار، والبحث الاكاديمي.
لقد تم جمعها من الواح مكسرة من الطين المفخور. وطبيعي كان تشكُّل وحداتها كملحمة من مجموعة خصائص مشتركة بين الملاحم جميعا. وهي خاصية التنوع والمعتقدات وحقائق التأريخ.. وفي كونها نصاً لا ذاتياً، لانه بمجهولية مؤلفه ينتمي الى العقل الجمعي المنتج. ولكن النظر الى بنية تشكله الذاتية كنص، نجد انه يتميز بمجموعة خصائص هي في الاساس وحدات اعتمدتها الملحمة كمنتج ادبي، اضافة الى بنية الزمان والمكان، وتحولها بين الحين والاخر حسب سياق احداثها من زمان ومكان واقعي الى زمان ومكان اسطوري، والوحدات هي الوصف والسرد والتكرار والرؤيا.gilgamesh-20
(الاحلام).. وهي بشكلها العام تجمع على الشعرية والسردية، ففي الاول وكما ذكر الباحثون، كونها تعتمد اسس الشعر كالايقاع والترتيل والتشبيه ثم التنوع في طرح المشهد الروائي عن تنوع الوصف والسرد ووسيلتهما هي اللغة التي تتميز في كونها لغة صورية مجازية، أي ان الكلام فيها صوريا محسوسا قبل ان يكون فكريا مجردا. فقد كان السومري يتعامل باللغة، وكأنها لا تزال في الطبيعة بعلائقها لا في ذهنه، فهو كمن يقتبسها كحكايات واصوات من الطبيعة حوله. فهو للتعبير عن رغباته كان يصف الاشياء جنبا الى جنب برموزها اللغوية كمن يصورها في مواضعها.
لقد تشكلت الملحمة من مجموعة فصول احتوت وقائع تتصل مع بعضها لتنشئ معمارا لرواية كاملة. وهذه الفصول لها زمانها ومكانها وشخصياتها، كذلك تنفرد في معاينتها من خلال بنية مروياتها وحكاياتها، لكنها بالمحصلة النهائية حققت معمارها الفني عبر وحداتها، وهذا يحيلها الى رأي -شتراوس- في الاسطورة وطبيعتها فترابط اجزائها يشكل منها وحدة نص تمنح معنى على صعيد نمو الحدث وتصاعده وترشيح الفكرة.. والملحمة في سعيها الحثيث الى الاسطوري انما حققت المنحى الذي اغنى بدوره المعاني، وملاحقة مجموعة افكار تركزت في حقيقة الوجود- وجدلية الحياة والموت والانبعاث. فالزمن على سبيل المثال وكما ذكر الاستاذ (طراد الكبيسي) في كون الملحمة في حالة دوران حول نقطة مركزية، جوهرها فكرة التأريخ في الفكر القديم (الحياة والموت) كذلك فقد كان الزمان والمكان في ارض الرافدين القديم، ثم من خلال عرض الحوادث عبر السرد. وطبيعي ان المادة المسرودة تحمل معاني ظاهرة وباطنة، بما توفره الملحمة من تراكيب اللغة وغناها الشعري، لقد اعتمدت الملحمة في استهلالها التلخيص حيث اعطت مشهدا كاملا كشف طبيعة ما جرى للملك وجلمامش: (هو الذي رأي كل شيء حتى نهايات الارض الذي خبر جميع الامور وعد الكل.. الغزير الحكمة. الذي عرف جميع الامور جلجامش الذي رأى الاسرار وفتح الخفايا. وصل ما قبل الطوفان وسلك طريقا بعيدة وتعب.
وبعدها تتوالى الاحداث عبر اثني عشر لوحا. فالوصف تميز باعتماد على المقاربات البيئية والتشبيهات التي تشير الى ما في العظمة في المماثلة بين الموصوف به وبين المشبه والمشبه به، مثل (تعالي يا شمخة خذيني/ الى المعبد المقدس مسكن (أنووعشتار/ موطن جلجامش الكامل القوة الذي يبرز قوته فوق الناس مثل (الثور الوحشي).
(انه كامل الرجولة مليء بالحياة،كل جسمه متزوق فتنة.
ممسكا بعضهم البعض كالثيران الوحشية، انت كالاوحد ولدتك امك بقرة الاسوار الوحشية الربة ننسون) الخ.
وهذا يؤكد على مقاربة بين الاحساس بالشيء ومفردات البيئة (المكان). ذلك عبر وصف غير مبالغ فيه، بقدر ما ينساب مع ما يشكل من المعاني المقبولة سواء أكانت سلبا ام ايجابيا خاصة في تصدي (جلجامش) للالهة (عشتار) عند طلبها الزواج منه، فقد كان وصفه لها يضمر كشفا لما هو قبيح من تصرفاتها، اما في السرد فإنه اندرج على تنوع واضح، فهناك راو مركزي يعكس المشاهد بكل جدارة وقوة. وهو سارد عليم، وان هناك راو يتحدث منذ بداية الملحمة، حيث يبتدئ بعبارة (هو الذي رأى كل شيء) لكن سرعان ما تغير الى صيغة أخرى للسرد.
كذلك مناجاة (انكيدو) امام بوابة غابة الارز، ثم تداعيات (جلجامش) بعدوفاة (انكيدو).
اما التكرار، فإنه شمل تكرار المقاطع كاملة، او انه اتى على المعاني بصيغ اخرى.
واعتقد انها فعالية لغوية تحيل الى تجديد الصور وترسيخ المعاني خاصة الافكار ان البعض يعزي التكرار الى كونه نهجا تقليديا ترسمه الملاحم العالمية، وكان الاسلوب الادبي الشائع في المنطقة، او انه راجع الى ان اصل كثير من الملاحم الشعرية القديمة تؤدى انشادا وترتيلا حيث كان المنشد يستعين بالتكرار ليستعيد الى ذاكرته ما ينشده من ابيات تالية. ويؤكد الاستاذ (طراد الكبيسي) استنادا الى رأي (كريمر) في ان التكرار والمقابلة والوصف والتشبيه، نجد استخدامها على قدر فائق من الحذق والمهارة في عموم الشعر السومري والاساطير والتراتيل، والقصائد الغنائية والمراثي. ويشمل التكرار افكارا تباينية ومتوازية، غرضها الاضافة لانه يرتبط بحاجة الكلام الشفاهي (المروي) ويرتبط بخاصية الزمن القابل للاعادة في الاساطير وبالتالي اعادة الخلق في المستويين الادبي والحياتي.
ومن الصيغ الاخرى الداعمة للنص الملحمي، هي اعادة صياغة مسيرة المدينة (أوروك) وسيرة ملكها (جلجامش) خامس ملوكها، صياغة اسطورية، لكي يفتح امامها باب المجاز والبلاغة في البناء، كذلك هناك استثمار للاحلام كدلالات واعتبارها مفاتيح تشير الى (اللاوعي) المعبّر عن الاستعداد غير المعلن في ذات (جلجامش) وكان جل هذه الاحلام، التي هي ايضا صيغاً بلاغية، هي مجازا يضاف الى وحدات النص تخص بلاغة المعاني في محتواها، التي اسهمت في تغيير وتطوير في مفاهيم الملك، ذلك بتوفير اجواء الاستعداد النفسي لاستقبال المثيل (انكيدو) ومن ثم تقبل افكاره ورؤاه.
(قد سقطت على ظهري مثل جنود الاله آنو، حاولت رفعه، ثقل عليّ).
(يا أماه رأيت حلما ثانيا، في اوروك ذات الاسوار كانت فأساً مرمية والازدحام عليها). حيث تركز تفسيرها في: (ان كفؤك شهب السماء، هو الرفيق القوي الذي ينقذ الصديق). ان الفأس الذي رأيت هو رجال).
هذه الاستخدامات والتوظيفات اسهمت مع وحدات النص، لانها احلام و(رؤيا) استباقية تنبؤية بدليل ما قاله جلجامش.
(عسى ان احصل على صديق مساو لي).
او كما ترجمها الدكتور طه باقر (فتح جلجامش فاه وقال مخاطبا امه/ عسى ان يتحقق هذا الفأل بمشيئة انليل العظيم فيكون لي صاحب وصديق ناصح من كل ما تقدم، نرى كما رأى الباحثون ان الملحمة ذات صياغات فنية متنوعة وعديدة، ساهمت في تعميق المعاني والافكار وبهذا حققت وحدة بين الشكل والمعنى.

*عن صحيفة المدى

شاهد أيضاً

الشاعر حسين عبد اللطيف في أمير من أور: تأثيث النص الشعري
مقداد مسعود (ملف/29)

(1) حين تكون ..(الكتابة : كدح) (2) ،فهذا يعني اننا نكون في حضرة ،تجربة مرموقة، …

الدكتور زهير ياسين شليبه*: ذكرياتي عن الشاعر الدنمركي الساخر بني اندرسن (ملف/3)

بمناسبة الذكرى الثانية لرحيل الشاعر الدنمركي بني أندرسن 2018-1929** في السادس عشر من شهر آب …

أنا والشبيه (رواية كولادج)
بعض من سيرة الأديب صدام فهد الأسدي (2/1)
د. قصي الشيخ عسكر (ملف/4)

النشيد الأول: لا علاقة للشبيه بالشكل لاضرورة لأن يحمل السمات نفسها والقسمات ذاتها إنه يمكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *