الفنان جاسم شرف :يجب على الفنان ان بحافظ على المستو الدي وصل اليه
حاوره : عصام القدسي

osam & jasem sharafحاوره : عصام القدسي

• أين أنت الآن .؟

• – اعمل مشرفا على النشاطات الفنية لمدارس مديرية تربية الرصافة الأولى وتشمل المهرجانات المدرسية التي تقيمها المسرحية والأناشيد والفنون التشكيلية وكل ما يخص الفن بكل فروعه .
• عمل آخر .؟
• – اعمل ايضا ، رئيسا للجمعية التعاونية للفنانين العراقيين، قمنا باستيراد السيارات والأجهزة الكهربائية وغيرها من الأدوات والأجهزة المنزلية.
• * كيف تجد التعامل مع الفنانين بهذا الخصوص .؟
• – الجمعية أصبح مستواها ضعيفا لأن الفنانين يأخذون ولا يسددون .لأن على الجمعية أن يكون لها مردود يومي .
• * اعتزلت الفن .؟
• – كلا .ولكن على الفنان أن يحافظ على مستواه الذي وصل إليه ويضيف الى أرشيفه أعمالا جديدة لا تقل عما قدمه إن لم نقل أفضل منها . وقد جاءتني فرص ولكنني لم أجدها بالمستوى المطلوب .فقد سبق لي أن قدمت مسرحيات جميلة نالت شهرة بين الجمهور مثل بيت وخمس بيبان وأطراف المدينة وبيت الطين .كما إن الإنتاج أصبح صعبا لتكاليف الإنتاج الباهظة . وحالما أجد العمل الجيد وتتوفر لي إمكانية الإنتاج سأعاود نشاطي الفني .
• * كيف تجد الساحة الفنية بالوقت الحاضر وكيف تقيم نشاطاها الدرامي والمسرحي .؟
• – الأعمال الدرامية العراقية التي تقدم أجدها جيدة جدا أما بالنسبة للمسرح فلا فالأعمال المسرحية التي تعرض لا ترتقي الى مستوى الوسط بل لا تتعدى الصفر . ففيما مضى كان العمل يستغرق انجازه ستة أو سبعة أشهر ويضم فنانين كبارا يحترمون المسرح .أما الآن فالأعمال تنجز بشكل اعتباطي ،وخلال يومين وثلاثة ، فهي ضعيفة من ناحية التأليف والإخراج ، تتخللها ألفاظ بذيئة .
• * أهم المحطات الفنية في حياة الفنان جاسم شرف .؟
• – هي أعمالي المسرحية التي قدمتها مثل مسرحية يونس السبعاوي في فرقة المسرح العسكري ،وجذور الحب (مسرحية غنائية استعراضية قدمناها على المسرح الوطني ونلت عنهما جائزة أفضل ممثل .ثم مسرحية أطراف المدينة وبيت الطين وبيت وخمس بيبان .
• *ماالذي أخذه منك الفن وما الذي أعطاك .؟
• – الفن اخذ مني كل شئ وأعطاني القليل ، منها الشهرة وحب الجمهور التي هي ضريبة على الفنان . ولست نادما لأنني خضت تجربة الفن وافتخر كوني فنانا .بقي علي أن أحافظ على هذه الشهرة وحب الجمهور بالمحافظة على مستواي الفني باختياري أعمالي القادمة يليق بمستواي الفني الذي وصلت
• * هل تم تكريمك من قبل الدولة .؟
• – لم أنل أي تكريم من الدولة سواء في النظام السابق أو الحالي .علما إنني خدمة الفن خمس وثلاثين سنة . فالتكريم يقدم الى فرق الدولة ومسرح الدولة وأنا اعمل ضمن الفرق الأهلية ولحسابي .
• * أجمل كلمات سمعتها .؟
• – كنت ولازلت اسمع كلمات ترحيب ومحبة صادقة ، فالجمهور يقرن فننا بزمن الاستقرار والأمان الذي كنا نعيشهما ، وبالفن الجميل ذي القواعد الصحيحة ويعتبرنا أعلاما للفن العراقي.
• * أطول عرض مسرحي قدمته .؟
• – مسرحية بيت الطين استمر عرضها سبع سنوات متواصلة ،فقد رزقت بطفلة وكبرت ودخلت المدرسة الابتدائية ولازلنا نقدم المسرحية .
• *موقف مر بك لازلت تتذكره.؟
• – كان والدي بالنسبة لي أبي وأخي وصديقي وكل شئ في حياتي ، وكان
• يحضر عرض مسرحية بيت الطين كل ليلة ويجلس في الصف الأمامي وكنت أحس بارتياح بوجوده وأحاول خلال أدائي إرضاءه أولا وإسعاده وذات ليلة توفي والدي فألح علي زملائي أن الغي العرض ولكنني رفضت وأصررت على يستمر العرض وان يبقى في المستشفى التي توفي فيها حتى أكمل العرض وكنت ابكي خلسة فانتبه الجمهور وأصبح يتردد بالضحك ،وفي الاستراحة اقبل علينا الجمهور وتساءل عن سبب بكائي فاخبرهم الفنان ضياء الشكرجي الذي كان يشارك معنا بالعمل ( اخو الفنان جواد الشكرجي ) بان والدي توفي فتأثروا وحين انتهاء العرض وقفوا يصفقون لي مدة نصف ساعة تقديرا وإعجابا. وهذا الموقف المحزن لن أنساه طول حياتي .

شاهد أيضاً

حوارات مع أديب الأطفال المبدع الكبير “طلال حسن” (2)

إشارة: بين وقت وآخر يتحفنا المبدع الكبير “طلال حسن” بنتاج إبداعي جديد في مجال أدب …

علي عبد العال وأسطورة المارد الحكيم
اجرى الحوار: د. توفيق التونجي

(وجدت في الاستمرار بالكتابة والاهتمام الجاد بمعاناة العراقيين المنفيين بشتى أصنافهم ومذاهبهم وانتماؤهم الفكري هي …

الروائي العراقي حميد الربيعي: مصيبة الكاتب العربي أنه يتحرك في حقول ألغام مازالت فعالة
حاوره: مروان ياسين الدليمي (ملف/4)

بنية الخطاب السردي في العمل الروائي تتعامل في تقنياتها بمستويات مختلفة في الممارسة الدالة الإنتاجية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *