الرئيسية » نقد » ادب » كريم القاسم : (الرسالة) سلسلة فنون الكتابة ( الحلقة الثالثة عشر )

كريم القاسم : (الرسالة) سلسلة فنون الكتابة ( الحلقة الثالثة عشر )

karim alkasem 4الرِّسالة: اسم … جمعها : رسائل او رسالات
الرِّسالة : ما يُرسَل . او الخطاب . او كتاب يشتمل على قليل من المسائل و تكون في موضوع واحد .
ــ لانريد الدخول والخوض في تاريخ المراسلات واشهر من كَتَبَ وألـَّفَّ في هذا المجال ، ولا نريد ان نستعرض الرسائل العربية القديمة وما فيها من روعة الديباجة والسياق اللغوي الرشيق ، بل ان مبتغانا هو (الانشاء) وكيفية كتابة الرسالة وتصنيفاتها . ولابد للفرد ان يُـتـْقِـن مهارة كتابة الرّسالة ، لأنها تُعتبر من الاساسيات التي نستخدمها بشكل مستمر في الكثير من مفاصل حياتنا اليوميّة كالمراسلات التجارية و الشخصيّة والحكومية بل وحتى العاطفيّة. لذا .. فعند الشروع بكتابة رسالة الى أيةِ جهة كانت ، لابد للمُرسِل ان يأخذ بنظر الاعتبار اللغة المراد استخدامها للمُرسَل اليه … فاللغة التي تَكتبُ بها لصديق او لأحد افراد العائلة غير اللغة التي تخاطب بها الشركات او الدوائر الحكومية … وهي تستند في كتابتها الى نفس الضوابط والمراحل من ( الموضوع – الفكرة – العنوان – المقدمة – العرض – الخاتمة – التهذيب ) لكن هنا علينا ان ننتبه … إن فيها شيء كبير من الايجاز وبعض التداخلات البسيط. لقد صُنِّفَت الرسالة الى ثلاثة انواع وهي :
1- الرسالة الادبية :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وهي الرسالة التي يكتبها الادباء للتعبير عن شعور وموقف معين ، وتكون لغتها راقية من حيث الديباجة والسبك والزخرفة الادبية والمعاني ، وتكون قريبة من المقالة الادبية لما تمتلكه من لغة وابداع . وكثيرا مايكتبها الادباء للدفاع عن قضية ٍ ما او ترويح عن النفس او عرض لموضوع ٍ ما ، يتحسسه الأديب ، ويستخدم فيها الذوق الادبي الرفيع والكثير من التشبيهات والمحسنات البديعيه والمَجاز وغيرها من وسائل الابداع والجمال اللغوي .
2 – الرساله الاخوانية :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وهي الرسالة التي يتبادلها الاقارب والاصدقاء وافراد العائلة .ولذلك سُميت بالاخوانية ، وتكون العبارات في هكذا نوع من الرسائل غاية في الشفافية والعاطفة . وهي تحمل مشاعر يعكسها المُرسِل من تهنئة وتعازي ومباركة واشتياق وغيرها من العواطف والشجون .
ولكتابة هذا النوع من الرسائل سياقات معروفة :
– البسمله ( وتكتب في وسط الورقة او الرسالة الالكترونيه )
– التاريخ ( يثبت التاريخ الذي كُتِـبَتْ فيه الرسالة ويكون في اقصى اليسار )
– اسم المُرسَل اليه ولقبه او منصبه الاجتماعي او منصبه الوظيفي ، لغرض اضافة انطباع اخوى وعاطفي لربط أواصر الودّ والحب بين الطرفين . مثلا ( ايها الاستاذ القدير … حضرة المدير العام المحترم … الاخ العزيزالدكتور فلان … والدتي الحبيبة. وغير ذلك )
– التحية الافتتاحية ( وهنا يتفَـنَنْ المُرسِل في اختيار التحية وحسب نوع المناسبة ).
– محتوى الرسالة ( على المُرسِل ان يتقيد بالمقدمة والعرض والخاتمة وينثر انشاء فيه جماليات اللغة والتعبير ، وغاية ً في التركيز والاختصار ، والابتعاد عن العبارات التي لاتخدم هدف الرسالة لتعريف المُرسَل اليه بالمشاعر الحقيقية الصادقة )
– تحية الختام (ولابد من اختتام الرساله بتحية تُشعِر المُرسَل اليه بأن المشاعر قد تمَّ استعراضها كلها ولابد من نهايتها بتحية تليق بالمقام).
– اسم المرسِل وعنوانه ( ويثبت في الجانب الايسر اسفل الرسالة )
3 – الرسالة الديوانية (الادارية) :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ديوان: اسم
الجمع : دَوَاوينُ
الدِّيوانُ : كل كتاب ، الدَّفتَرُ يكتب فيه أَسماء الجيش وأَهل العطاء ، او مكان الكَتَبة وموظَّفي الدَّولة .
ــ وهي الرسالة التي تتبادلها الدوائر الحكومية والوزارات وبين المرؤوسين ورؤسائهم والمؤسسات التجارية وعملائها وغيرها
من الارتباطات الرسمية . ولذلك سُميَت بالرسائل الديوانية .
ومن هذه المراسلات الادارية على سبيل المثال :
– الشكوى .
– الاعتذار.
– الدعوة الى الاجتماع .
– الدعوى الى حضور حفل رسمي .
– الردود والاجابات على الطلبات .
– التبليغات الرسمية من الاعلى الى الادنى وظيفياً .
– الاستفسارات والردود عليها .
– الدعاوى الرسمية .
– التقدم بطلم رسمي للحصول على وظيفة او معونة اجتماعية.
*- في كتابة هذا النوع من الرسائل … لابد ان نتعلم سياقات ثابتة اداريا ، لرسم الشخصية الصحيحة للمُرسِل امام المُرسَل اليه .
ومن هذه السياقات :
ـــ البسملة ( وتثبت في وسط الرساله )
ـــ التاريخ ( ويثبت في اقصى اليسار )
ـــ المرسل اليه ولقبه وعنوانه ( ان كان شخص او اسم دائرة حكومية او شركة . ويجب التخاطب هنا بالصيغة الرسمية وليست
الشخصية .
مثـلا : السيد المدير العام المحترم … السيد الوزير المحترم … الشركة الفلانية الموقرة … وغير ذلك )
ــــ التحية الافتتاحية (وتبدأ بعبارة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته …او… تحية طيبة وبعد ).
ـــ جسم الرساله (المقدمة ـ العرض ـ الخاتمة – ويتصف بالايجاز والتركيز الكبير … والابتعاد عن المفردات والعبارات التي لاتخدم الغرض المنشود ).
ـــ تحية الختام وهي (والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته … او …مع وافر التقدير والاحترام … وغيرها من التحايا الختامية التي تعكس شعور الاحترام )
ـــ المرفقات ( تُشير اليها ولعددها ــ في جهة اليمين أسفل آخر سطر بمسافه قليلة ـــ وهي النسخ التي تؤيد ماعَرَضْتَهُ من حال … وتكون
قبل كتابة الاسم والتوقيع ).
ــــ كتابة الاسم والتوقيع (يكون في جهة اليسار ، ويكون التوقيع فوق الاسم وليس تحته او بجانبه) .
ــــ العنوان (عنوان صاحب الطلب او منصبه الاداري ) تحت الاسم .
ملاحظة مهمة :
ــــــــــــــــــــــــــ
في كل ماتطرقنا اليه من فنون كتابة الرسائل ، علينا ان نهتم بالركن الاخير من الكتابه وهو ( تهذيب النص ) ومراجعة مامكتوب لتصحيح الاخطاء الاملائية او تقديم وتأخير بعض الفقرات والاهتمام بعلامات الترقيم ، لان ماستكتبه سيرسم شخصيتك في ذهن المُرسَل اليه . ويساعد في احترام خصوصيتك او الاهتمام بطلبك ..
ــ هذا ماتم اختصاره من تقديم لِفَنِّ الرسالة وسياقات كتابتها ، وقد توخَينا الدقَّة والاختصار والتركيز على ما نصبو اليه من فائدة وباسلوبٍ مُبَسَط لُغة ً وعرضا ً للوصول الى الهدف المنشود .
تقديري الكبير ….
………………….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *