نصوص الشاعرة الدانماركية “لولا بايدل”، ترجمة: قحطان جاسم

kahtan-jasem-5“إعتقال “

في كلّ يوم يمرّ
في كلّ مرة تراني
ستجدُ
أنني صرتُ أجمل
وأكثر إشراقا
جعلني الوعي جميلة
بحيث لا يمكنك البقاء بعيدا عني
00 00

” أفضل نصف”

ربما
أنك تعني
مثلي
أن تكون شهوانيا
هو نصف المتعة

على أية حال
فما تبقى هو أن أقول
أنّ ثمة داع لدينا
كي نفرح انفسنا
بالنصف الباقي.

00 00lola-bidel-3
” ومضة “

بعد سنوات
سنلتقي
في مكان ما في العالم
كلّ بمعيّة قرينه

نلقي التحية بلطف
نشعر بنشوة صغيرة
وفي الجسد
كسل معروف

نفكر في الماضي
ونتذكر
أننا كنّا، ذات مرة،
عاشقين
وفي ومضة

شاهد أيضاً

في مديح النهد
فراس حج محمد/ فلسطين

في الصحو والإغفاءِ نهدانِ يبتلّان في شجنِ النّداءِ يتبتّلان كما الهوى ويرتّبانِ محارتينِ في مرحِ …

ديك الزمن الجميل (نصّ تسجيليّ)
سلام عبود

لم يلتفت إلى الخلف. سار الأستاذ رياض، مدرّس اللغة الإنجليزيّة في ثانوية عليّ الغربيّ، وهو …

وداعاً أيّها البوتاني*
إلى الأديب والكاتب والاعلامي الراحل عبد الغني علي يحيى
بدل رفو/ النمسا/غراتس

يا لروحك الشامخة النقية يا لعظمة انسانيتك وكلماتك المتقدة يا لثورة عشقك لوطنك! عقود سماءنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *