لبنى ياسين: نوافذ

lobna-yasin-5على نافذةِ قلبك
يوقفني عريُ المسافاتِ الشاردة
أتأملُ سهوَ دمعةٍ تتلاشى في غبارِ الصمت
أحتسي نبيذَ فرح ِيومٍ قادم
تلتقطني عصفورةٌ جامحةٌ
لا يقلقُها هديرُ الوقتِ
تفتحُ جناحيها على آخرهما
وتمسكُ الحلمَ جيداً
وتسافرُ في أروقةِ النجوم
على نافذةِ قلبك
تُثخنٌ المساحاتُ بجرحِ الهوى
تتساقط ُ قناديلُ السماء مطراً دافئاً
يودعني الليلُ آخرِ أسرارِ حزنه
يضعُ بينَ كفيّ أرقَ غيمةٍ ولهى
ويغادرُني ضاحكاً لحلمٍ سوفَ يأتي
على تلكَ النافذةِ
ترسمُني موجةَ بحرٍ
تبعثرُ شظايا وجعي
تمسكُ عليّ بهجةَ الضوء
وتلوِّحُ بيديكَ لأفراحنا القادمة
على صهوةِ قمر.

شاهد أيضاً

مريم لطفي: شموس..هايكو

1 بعد المغيب بعض السحب البرتقالية المضيئة تتالق في كبد السماء*1 2 بعد رش السياج …

” الريّاح الصُّفر “وقصص أخرى قصيرة جدّا.
بقلم: حسن سالمي

(رافـــِـــــــــــــــــــــل) بدت المقهى في ذلك الوقت من النّهار كما لو أنّها بين قرني ثور… يهزّها …

ابتسام ابراهيم الاسدي: هل ستأتي …. 

يخال اليَّ أنك هنا خلف مقبض بابي يدك وعينـُك ترتقبُ وصولي من اول الطريق لآخره …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *