زياد المقدسي: رحل إرهابي الهاغانا وسفّأح مجزرة قانا عليه لعنة الله وإلى جهنم وبئس المصير

طفل من ضحايا مجزرة قانا للمجرم بيريز
طفل من ضحايا مجزرة قانا للمجرم بيريز
طفل عربي بلا راس من ضحايا الفائز بنوبل للسلام المجرم بيريز
طفل عربي بلا راس من ضحايا الفائز بنوبل للسلام المجرم بيريز

مع رحيل الرئيس الإسرائيلي السابق شمعون بيريز، 93 عاماً، فجر الأربعاء، طويت صفحة القادة المؤسسين للدولة العبرية، وبقيت في عنق بيريز المسؤولية عن “مجزرة” قانا جنوبي لبنان عام 1996، رغم حصوله على جائزة نوبل للسلام التي صارت تمنح للسفاحين القتلة الأوغاد من أمثال هذا الكلب المسعور.
وعلى الرغم مما عُرف عنه عالمياً بأنه “رجل سلام” فإن بيريز استهل حياته من خلال عصابات “الهاجاناه الصهيونية” (منظمة عسكرية صهيونية

استيطانية أُسست في القدس عام 1920)، كما أنه كان مهندس المشروع النووي الإسرائيلي.
ويمثل الرجل بالنسبة للعرب قاتل الأطفال في “مجزرة قانا” جنوبي لبنان عام 1986، وأيضا من مهندسي العدوان الثلاثي على مصر عام 1956.

طفلان شهيدان من ضحايا رجل السلام المسعور بيريز
طفلان شهيدان من ضحايا رجل السلام المسعور بيريز
شيخ الأزهر يصافح الررئيس الاسرائيلي شمعون بيريز
شيخ الأزهر يصافح الررئيس الاسرائيلي شمعون بيريز

تجنّد بيريز في سن الـ24 في قيادة “الهاجاناه” المسؤولة عن تنفيذ الكثير من الهجمات ضد الفلسطينيين خلال فترة الانتداب البريطاني لفلسطين قبل عام 1948.

شاهد أيضاً

علي كرزازي: القدس: ذاكرة الجرح الوضيء (3) (ملف/86)

-7- مؤسسات داعمة لا تكفي من أهم المؤسسات التي أنشأها العرب بغية الدفاع عن مدينة …

علي كرزازي: القدس: ذاكرة الجرح الوضيء (2) (ملف/85)

-5- خيوط المؤامرة ذكرنا سابقا أن العرب الكنعانيين هم السكان الأصليون للقدس وفلسطين عموما وقد …

علي كرزازي: القدس: ذاكرة الجرح الوضيء (1) (ملف/84)

تصدير بعراقتها التليدة وتاريخها الباذخ وقدسيتها الفريدة، استطاعت القدس أن تعمر القلوب وتتربع على عرش …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *