الرئيسية » نصوص » شعر » عيّال الظالمي: مراهقة

عيّال الظالمي: مراهقة

aial 2لَكَم ْ تَمَنْيتُ
{أنْ أكون َ أبنُ قارونَ}
لأَجوبَ الممالِكَ المُحرّمةِ بأمرْ
وأترَنّحُ بفتوتي
ككلبٍ في أحضانِ(بريجيت باردو)
يا لفِتوةُ البناتِ
تتألقُ بربيع ٍخاصٍ
تَنْمو كضياءِ الصّباحِ
تحْتَويني كعِطْرٍ
يخْتزُنَّ الشّموس َ وتحترَقُ الوسَائِدُ
وينْتَشي الفِراشُ عِندَ الاضْطِجاعِ
فكمْ تمنيتُ
أنْ أُطلُّ على صَدْرِها
كـ(آسوسُ)يُلقي بعينيَه على صَدْر ِ(دربن دخان)
25\11\98
…………………………………………………………………………………….
آسوس:جبل يطل على حوض سد دربندخان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *