عبد الأمير خليل مراد: ليتك يا فرات

abdulamir-khalil-2أجل مازال صوتك يتفرس
في ضمائرنا
فتنبت الحروف العصية
نخيلا ً لم يمسسها
إلا الأتقياء
هذا الحسين صبيغ بالدم الارجواني
متلفع بملاءات الرسالة
الأبدية
ويداه تلوحان ببيرق الخلود
السرمدي
الفرات ممدد كآجرة مسكونة
بالسبايا
وماؤه يلمع كبطون الحيات
ولم يبلغ فمي الظمآن
أنا الذي سفكت عنده تاريخي
كالميزاب
انا الذي اختصرت عالمي
بالرفض
فاجتزت القرون مسيحا ً
آخر
يتلو من فوق الصليب
أبجدياته الجديدة
الأبجديات التي تعلمنا تقاويم
الماضين ونذر الآتين
وهو يصرخ في وجوهنا
البقاء لنا ولأعدائنا الموت
هكذا قال لنا الله
(والأرض يرثها عبادي الصالحون)
ذلك لان الدم دائما يعلو على السيف
وهو بشارة الحرية الباقية
إذ يتدلى الرأس
على الرمح
كأنه الشمس…
نعم…. انه الشمس

شاهد أيضاً

يا لذّة التفّاحة
فراس حج محمد/ فلسطين

يا زهرتي الفوّاحَةْ يا وردتي يا قُبلتي المتاحةْ يا بهجتي، يا مهجتي يا قِبلتي في …

غاستون باشلار: حلم التحليق(الحلقة الأولى)
ترجمة: سعيد بوخليط

” عند قدمي،لدي أربعة أجنحة لطائر أَلْسيون،اثنان عند الكاحل،أزرقان وأخضران، تعرف كيف ترسم فوق البحر …

مقداد مسعود: سيف ٌ في غرفة الضيوف على الجدار

واقفٌ يتباهى بسيف ٍ صائمٍ غمّدهُ الغبار صاح أصغرهم : هذا سيفٌ لا تخشاه طيور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *