صدّام الجميلي: أخر ما ستقوله المعادن الكريمة

saddam aljumailiرعي الأبقار مهنة لا يجيدها احد
وصباغة الثياب لا تدر المال
كما لا تليق الزراعة بنا
كرجال
بشعور طويلة يلوثها القش
وإظفار وسخة كمنظفي أسلحة
نمسح رماد الليل عن أجفاننا
فشلنا جميعا في تجربة الحياة الرائعة
أفلسنا من المتع تماما
لم نفلح في المحاماة
ولا الطب ولا السينما

كل صباح
إلى دار الأيتام
يغير وجهته
باص المدرسة

لم نصلح حراسا ولا حوذيين
لا جنود ولا قوادين
لم نكن أباء جيدين
ولا أبناء بررة
بأنوف حمراء وأذان راعشة
نتشمم الهواء
السكاكين دافئة على خواصرنا
ويسرنا الرصاص في الجيوب
غالبا ما نسلك الطرق العذراء
إلى أوكارنا
حيث العشب لم يداس
ولا رائحة للبول فيه
ندجن الضباع والفجائع

في حدائقنا ينمو فطر الكلاب السام

رائحة الذكورة تخنق المدينة
مثل زنزانة رطبة

أخر الفتيات
قتلن على الإسفلت
وتشظت فضة أثدائهن
وتطاير الستان الأبيض
ورنين خواتمهن
أخر ما ستقوله المعادن الكريمة
أصبحنا نتقن مهنة واحدة

الموت صناعتنا الفاخرة

26/1/2008 البصرة

شاهد أيضاً

يا لذّة التفّاحة
فراس حج محمد/ فلسطين

يا زهرتي الفوّاحَةْ يا وردتي يا قُبلتي المتاحةْ يا بهجتي، يا مهجتي يا قِبلتي في …

غاستون باشلار: حلم التحليق(الحلقة الأولى)
ترجمة: سعيد بوخليط

” عند قدمي،لدي أربعة أجنحة لطائر أَلْسيون،اثنان عند الكاحل،أزرقان وأخضران، تعرف كيف ترسم فوق البحر …

مقداد مسعود: سيف ٌ في غرفة الضيوف على الجدار

واقفٌ يتباهى بسيف ٍ صائمٍ غمّدهُ الغبار صاح أصغرهم : هذا سيفٌ لا تخشاه طيور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *