حامد حسن الياسري : إستذكارات أيام قرية المحسنة (إلى: عيسى حسن الياسري) (ملف/31)

hamed hasan alyaseriإشارة :
يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تحتفي بالشاعر الكبير “عيسى حسن الياسري” بهذا الملف الذي – على عادة الموقع – سوف يستمر لحلقات كثيرة لأن الإبداع الفذّ لا يحدّه زمن . لقد وضع عيسى الياسري بصمته الشعرية الفريدة على خارطة الشعر العربي والعالمي . نتمنى على الأحبة الكتّاب والقرّاء إثراء هذا الملف بما يتوفّر لديهم من دراسات ومقالات وصور ووثائق تحتفي بمنجز هذا المبدع الفذّ وتوثّق حياته الشخصية والشعرية الحافلة بالمنجزات والتحوّلات الإبداعية الثرة.
النصّ :
إستذكارات أيام قرية المحسنة
…………………….
شعر: حامد حسن الياسري
إلى: عيسى حسن الياسري
1
في هدأة أحزان المنفى
أذكر حبك يا عيسى
منفيا ً من كل بقاع الأرض
موجودا ً في ذاكرة العشاق
مصلوبا ً في أحداق نساء القرية
أتمنى أن ألقاك كطير هاجر في ليل القهر
مات على الآم الأطفال
وأشجار الزيتون ْ .
2
=
يا عيسى
باقية أحلام الشعراء
يا أول مبكى علمني كيف أكفكف دمعي
كيف أواجه أحزاني وأقتل قلبي
أدفنه بين الجدران
كيف أرافق ” حطابا ً ”
أخذه نحو البيت ..ندق الباب
نذكر أيام الحب ِ..ومدرسة العشاق
وكتابات الشعر
نلغي تاريخ البعد
يصير البعد زمانا ً ملعونا ً
يغيّب عنا الطير الأخضر
كان يغرد فينا
والآن ْ.. صار بعيدا ً
فيا سيف الدهر تعال ْ
وخذ مني جرحا ًينزف حد ّ الغثيان
خذ هذا العمر
فذا زمن يقتل كل ّ الأخوان ْ .aisa alyasiri 8
3
=
عيسى غادر صوب الموت
وخلف ّ فينا دمع الأحزان
أبكي وحدي
أذكر قريتنا
-محسنة ً- كانت
تحضننا كلّ صباح
نشرب شاي الصبح الساخن
والخبز الأسمر نأكله إذ يطلع من تنور الأم
أمي تذكر أيام البرد
ماء النهر المتجمد والغبش القروي
مدرسة القرية
والقرويين الذي يصلّون قريبا ً من بيدر قريتنا
فماذا تذكر ” يا عيسى ” من غربتنا غير الصمت ؟
ومن فرحتنا غير الضحك
ومن مقتلنا غير القبر ْ ؟kh aisa 6
4
=
إني أصرخ في وجه الدنيا
سوف يموت الليل بغربة معبدنا
ونراك تطير كنسر يعبر كل ّ القارات
يحط على شجر الأوطان
يصير عبورك جسرا ًفوق الوطن الباقي
وتجيء بثوبك َ مزهوا ً.. يا عيسى ..يا أ……..ح ..عراقي

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

د. قصي الشيخ عسكر: نصوص (ملف/20)

بهارات (مهداة إلى صديقي الفنان ز.ش.) اغتنمناها فرصة ثمينة لا تعوّض حين غادر زميلنا الهندي …

لا كنز لهذا الولد سوى ضرورة الهوية
(سيدي قنصل بابل) رواية نبيل نوري
مقداد مسعود (ملف/6 الحلقة الأخيرة)

يتنوع عنف الدولة وأشده شراسة ً هو الدستور في بعض فقراته ِ،وحين تواصل الدولة تحصنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.