علوان حسين : وطن أشعث (ملف/27)

alwan husseinإشارة :
يسرّ أسرة موقع الناقد العراقي أن تحتفي بالشاعر الكبير “عيسى حسن الياسري” بهذا الملف الذي – على عادة الموقع – سوف يستمر لحلقات كثيرة لأن الإبداع الفذّ لا يحدّه زمن . لقد وضع عيسى الياسري بصمته الشعرية الفريدة على خارطة الشعر العربي والعالمي . نتمنى على الأحبة الكتّاب والقرّاء إثراء هذا الملف بما يتوفّر لديهم من دراسات ومقالات وصور ووثائق تحتفي بمنجز هذا المبدع الفذّ وتوثّق حياته الشخصية والشعرية الحافلة بالمنجزات والتحوّلات الإبداعية الثرة.

النص : 
ليلك يتجسد أنثى
تطحن هواء أحلام
ترعاها في الصحو كشمس
تطل من ظلام الذكرى
ضوء اً يصدع رأسك المثقل كشجرة التفاح
موسيقى حاصرها الشقاء
سعادتك تجرجر أقدامها
في نفق أوسع من عراء
لا يتسع للأمل
الموت الذي خبأته طويلا ً
تحت قميصك َ
مر ليلة أمس من أمام النافذة ِ
وحياني كصديق قديم ْ
قال لي كل ما سوف يأتي غدا ً
عالقا كالأسرار ْ
ستدفن في حديقة الدار ْ
“شتاء المراعي ” وأيام ” قرية المحسنة ”
باحثا عن سماء جنوبية ٍ
وامرأة في ثيابها رائحة وطن ْ
له عبق الطفولة ِ
وطنك يتنزه كملك مخلوع ٍ
تحت سماء غريبة ٍ
أحيانا يدلف إلى غرفتك الصغيرة ْ
أشعث الشعر ِ
متشردا قذر الثياب ِ
صامتا كأمير متنكر ْ
فوق رأسه هالة من غبار ٍ
وقد يطرق بابك َ
في ما بعد منتصف الليل ِ
ملطخا بدم أسود ٍ
رأسه يبرق بالأفكار ْ
إذ تبرق القصيدة في رأسك َ
تتسلل خلسة من الغابات ِ
ريش العصفور الأخضر يكلل هامتها
الهواء الذي يتجول ُ
في الأشجار هذا الصباح ْ
أنت شاعرها البهي
قصيدتك تدخل البيوت َ
الحدائق العامة َ
خرائب الأمل ِ
والإسطبل الذي يرقبه الله من فوق ْ
الذي يحرسه الشقاء
حيث الأمل يتبرعم في الشقوق ِ
كرغبات السجين ْ
حيث الرجل المنكب على الطاولة كالهموم ْ
يقرأ فصولا من رحلة عصفور إلى مدن الثلج ِ
حيث موته ليس سوى خوخة ٍ
تسقط على الأرض بغتتة ً
ولا تزال في الشرفة الوردة ُ
المرأة العارية تحت السماء ْ
تأخذ حماما شمسيا ً
والرجل الوحيد يرشف أحزانه بصمت ٍ
لا أحد في الشوارع العابقة بالوحشة والأمطار ْ
لاشيء سوى حفنة أسرار مدفونة ٍ
في غرفة صغيرة ٍ
عن وطن أشعث الشعر ِ
قذر الثياب ِ
يسير متنكرا وفوق رأسه ِ
هالة من غبار ْ .
………………

( العراق- كاليفورنيا )

*من كتاب “سلة من ثمار”

شاهد أيضاً

علي چاسب*: رواية “رؤيا الغائب” لسلام إبراهيم في أستحضار الغائب العراقي (ملف/63)

إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي …

من رسائل القرّاء والكتّاب الموجّهة إلى الروائي سلام ابراهيم (14) (ملف/62)

إشارة : تجربة رائعة يقوم بها الروائي المبدع “سلام ابراهيم” وهو يؤرشف رسائل قرّائه الكرام …

حيدر حسن جابر: البنية السردية في روايات سلام إبراهيم (رسالة دكتوراه) (14) (ملف/61)

إشارة: مثل قلّة لامعة من الروائيين العالميين كإرنست همنغواي وإريك ريمارك وغيرهما خطّ الروائي العراقي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *