هشام القيسي : أفق ..

hosham 5هاجسك الأخير..
يداوي القلب
ومن هالاته..
ترنو إلى ذلك الدرب
دونما صوت
فالبكاء ..
ما عاد يشاغل الشرفات
بمساحة الوقت
والخيبة..
ما عادت تحرق وصفات الموت ..
ما زلت في كل تجوال
تدنو إلى وجهها..
وسط النهار
وبلا خوف
فكيف تنسى..
أفق الخطوة الأولى
وتسميات الكلام
ويقين الحرف
ومازلت تسأل
وأنت تمر ببابها
هل أنت وحيد ؟
على امتداد الكلمات
تسلسل هذه الطرقات .
تأمل
ثم تأمل بعد الآن
لاشيء يتوهج
غير ما ترسل الذكريات .
هشام القيسي

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| مقداد مسعود : جهة ٌ مجهولة ٌ .

الصحراءُ التي تنصبُ سلالمها تجاه السماء : تصيرُ غباراً.  السماءُ  – إذا اقتضت الضرورة – …

| مصطفى محمد غريب : اسراف في الرؤيا .

ـــ 1 ـــ كنت أسعى أن أكون القرب من باب الحقيقة افتح الباب وادخل للسؤال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *