مسلم يعقوب يوسف : المادية والمثالية وعلم الفيزياء (3 )

moslem alserdah 3اينشتاين وضع في عام 1926م معادلة الترانزستور وتم اختراع الترانزستور في عام 1954 م اي بعد 28 عاما . اي بعد وفاة اينشتاين بعشرين عاما تقريبا . وكذلك اديسون صاحب اكثر الاختراعات في العالم . كالمصابيح الكهربائية والصمامات الالكترونية واتت ثمارها بعد وفاته بفترة طويلة كما ان العالمين الفيزيائيين العظيمين اورستد وفاراداي وضعا اسس الحث الكهربائي والمغناطيسي واتت اكلهما بعد فترة من وفاتهما وحدثت هذه الثورة العالمية التكنولوجية التي احدثتها الكهربائية والمغنطيسية .
وكذلك العالم العظيم ” ماكس. بلانك ” الذي وضع قانون الكم . وافترض فيه ان الاجسام المادية تنتج اثناء حركتها موجات . فلقد اكتشف ان الاجسام المادية تصاحب حركتها موجات وترددات . وكان الموضوع برمته يتركز حول تفسير الضوء . فاكتشف ان الضوء عبارة عن فوتونات ( كمّات ) ضوئية وهي عبارة عن جسيمات لها صفات موجية مادية .
ان القانون الرياضي للعالم بلانك يتضمن المادة والحركة مع ذبذبات . وضعه الرجل ومضى بعد ان دخل تاريخ العلم وتاريخ العظماء . جاء بعده من ربط بين قانون بلانك في فيزياء الكم وبين المشاعر استنادا الى تطور اجهزة الكشف والتصوير الذبذبي . فلقد استطاعوا تصوير الانسان مكتشفين ان حول اي انسان تكون هناك هالة من الطاقة تحيط بالانسان – اي انسان –
الان يعتقد الفيزيائيون المحدثون ان مشاعرالانسان تولد ذبذبات ولكل فكرة من افكار الانسان لها ذبذبة خاصة وقد تتحول الفكرة الى تجربة وواقع مادي .
تزوج عمي امراة جميلة . وبعد فترة من الزمن راحت تصرخ يوميا تقريبا من كابوس او مايشبه الكابوس ” عقرب عقرب انقذوني منه اقتلوه ” . وحين ياتون لانقاذها لايجدون لاعقرب ولا يحزنون . ولقد استمرت هذه الحكاية طيلة شهر واحد تقريبا . وبعدها قتلت زوجة عمي ملدوغة بعقرب حقيقي شاهدوه يسعى في كلّة عرسها .
واتذكر في سنوات الحصار الاقتصادي الظالم ، ان شقيقة زوجتي والتي فقد زوجها ايام حرب الخليج الاولى انها كانت تقول دائما ” انها تشم رائحة اللحم في الاكل ” .
وكانت تقول ” ان الله يراف بحالهم لانهم ايتام ” . وكانت الفكرة تضحك البعض ويصدقها غيرهم .
هذان المثالان يؤكدان صدق نظرية الذبذبات . وكيف تتجسد الى شكلها المادي . وهذا مايسميه علماء التنمية البشرية بـ ” التجلي ” .
يقول بوذا العظيم ” ماتفكر فيه تجذبه لنفسك . واستطاع علم الكم اثبات ذلك بنظرية الذبذبات . ومبدا هيزنبرج في اللاتحديد يؤكد على تاثير الطاقة الخارجية التي تنتج من اجهزة القياس تؤثر في دقة قياس الالكترون . بل وبعد التطور التقني الذي صاحب اجهزة القياس ودقتها اسستطاع العلماء ان نظر العالم يؤثر في تغيير اتجاه وسرعة الالكترونات الخاضعة للتجربة .
ما اريد قوله هنا هو ان كل الاجسام المادية عبارة عن طاقة الذبذبات . ويؤثر الانسان في تلك الطاقة .
وللحديث يقية …………….

شاهد أيضاً

د زهير الخويلدي: حول التفكير الاسلامي والفلسفة العقلية

“الجهل بالدين وضعف اللغة واهمال التفكير يؤدي الى الوقوع في نظام التفاهة وتبني التصورات المتطرفة” …

جاك أتالي : بضعة أيام،من أجل الحسم
ترجمة: سعيد بوخليط

بالنسبة لأوروبا،كما الشأن في مناطق عديدة تنتمي إلى النصف الشمالي من الكرة الأرضية،يمثل الأسبوع الثاني …

في تناقض واجب قول الحقيقة مع الحق في الكذب عند عمونيل كانط
تمهيد وترجمة د زهير الخويلدي

” يجب الحق ألا تتكيف أبدًا مع السياسة ؛ بل على العكس ، يجب أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *