د. وجدان الخشاب : وقالت شهرزاد

wejdan alkhashab* العراق

(1)
مولاي…
حين أراد ليلي
أن يغفو على ايقاع ثلج يهطل
تهاربت حبّاته ..
فليلي مقهور بسواده
والثلج يتألّق نقاءً وعذوبة
(2)
مولاي…
شفتاكَ تنطبق على حروفكَ
عيناك تصمتُ
والصمت قتال أعزل
أما آنَ .. لكَ .. أن تنطق
(3)
مولاي…
أبحثُ عن نبضكَ في أوراق ذاكرتي
وأعودُ .. فأطويها ..
(4)
مولاي…
لا تحزن .. حين يأفل القمر
لأنّه سيطلُّ .. ودلاله سينهمر
(5)
مولاي…
مَن قال ..
أنَّ الصفر .. ليس سيّد الأرقام؟
(6)
مولاي…
لا تشرب كأس السعادة
من يد الآخرين
بل ..
اسقها للعِطاش
(7)
مولاي…
لا تصدِّق الشمس
مخادعة .. باردة
وقلبها يشتعل
(8)
مولاي…
دعْ عنك تاجك وصولجانك
دعْ عنك مذهّبات ثيابك
دعْ عنك عرشاً لا يليق بك
وانصتْ للكلام في محرابه
اعشق اللون في اشراقه
ارقصْ مع النغم في بهائه
(9)
مولاي…
صمتك يقتل الكلام
كلامك مسفوح عند بوابة قلبك
شفاهك تلتف على بعضها ..
ولا تعلن ..
حروف
أم مطر
هذا الذي ..
تنثره عيناك؟
(10)
مولاي…
رؤياك سحابة في سماء صيفية
خطواتك توقفت عند ملتقى الطرقات
ترى الكثير .. الكثير
ولا تعلن شيئا
(11)
مولاي…
ياشهريار السيف
أما يكفيك ما .. يقطر
من دمائنا

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| شروق حمود : “عن المعاناة” للشاعر: شو جيانغانغ.

المعاناة شاعر يمشي على الطريق الشائك متلفحآ بصليب المعاناة صلاة الشاعر اليومية قبل العشاء شكرآ …

| هشام القيسي : “الوهج” إلى حسين سرمك حسن .

يلتهب المعنى ، يأتي من أنهار الأجناس وكل شيء فيه يدعو باسمك                      تحت جرح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *