مسرحية : سِرُّذو القوى الخارقة
تأليــــف : والتر وايكس
ترجمة:رياض ممدوح جمال

reyad mamdohالشخصيات : ميكي, فيك. بري

(خارج سياج المدرسة)
ميكي : اِخرس .
فيك : اني شخصية ذو قوى خارقة.
ميكي : هل لديك قوى خارقة ؟
فيك : نعم, لدي.
ميكي : ألهذا كان يبدو عليك وكأنك بطل او شيء من هذا القبيل.
فيك : نعم, انا هكذا.
ميكي : هيا.
فيك : ان تلك هي الحقيقة.
ميكي : اوه. حقا نعم.
فيك : انك تعتبرني كاذباً؟
ميكي : منذ متى عرفنا بعضنا البعض؟
فيك : منذ ان كنا في الصف الثاني.
ميكي : الصف الثاني.
فيك : ذلك اليوم الذي انقذتُك فيه في الملعب.
ميكي : لمْ تنقذني انت.
فيك : بل انا وحدي من انقذك.
ميكي : كان من الممكن ان تقبل هي.
فيك : وكانت قد تؤذيك.
ميكي : لم اكن اريد ايذاءكَ.
فيك : يا لك من مشاكس.
ميكي : ليست هذه هي المسالة.
فيك : ما هي المسالة اذن؟
ميكي : المسالة هي, ان كل تلك السنين, وانت لم تكلف نفسك عناء اِخباري انه لديك قوى
خارقة.
فيك : ليست هكذا هي المسالة, ايها المتأنق.
ميكي : اعتقد انه الان حان الوقت.
فيك : وتماما قد فعلت. وانت اول شخص اخبره.
ميكي : ماذا؟
فيك : وانا توا عرفت. ها؟ عن قدراتي الفائقة.
ميكي : توا الان؟
فيك : جئت مباشرة اليك.
ميكي : اذن… تلك اصل قضيتك.
فيك : ماذا؟
ميكي : قضيتك. سِر قضية ال…
فيك : لم افهم.
ميكي : أي بطل خارق لديه اصل لتلك القوى . هذا بالدرجة الاولى . تحدث بعض الاشياء,
فيكتشفون القوى الخفية ,كان تكون معركة مع بعض الاشرار الذين اسقطوا وعاء من
النفايات المشعّة عن طريق الخطأ او شيء من هذا القبيل, فيقسم هو على ان ينتقم منهم,
فيصبح عدوهم اللّدود…
فيك : يا رجل!
ميكي : ماذا؟
فيك : لازلت تقرا تلك الاشياء…أليس كذلك؟
ميكي : ماذا؟ القصص الكارتونية؟ لا ابدا.
فيك : عليك ان تقرأها.
ميكي : اف ف. افلام كارتون الاطفال.
فيك : دعني انظر في حقيبة ظهرك.
ميكي : لا. انظر. ما هو سِر قواك الخارقة.
فيك : قواي الخارقة؟
ميكي : نعم . ماذا يمكنك ان تفعل؟ تطير؟ توقف الزمن؟ تطلق اشعة الليزر من عينيك؟
فيك : كلا. افضل من ذلك. قوى خارقة ومطلقة.
ميكي : نعم؟
فيك : اصلي من الموجو. انهم عظماء.
ميكي : هاه؟
فيك : لا يمكن للصغار مقاومتي.
ميكي : ارجوك.
فيك : ماذا؟
ميكي : ليست هذه هي القوة.
فيك : اوه, بل هذه هي القوة.
ميكي : انه لا يمكن للصغار مقاومتك؟
فيك : انهم يفعلون ما اقول لهم.
ميكي : منذ متى؟
فيك : منذ بضع ساعات.
ميكي : انك مليء جدا ب——.
فيك : لقد كسبت ثلاثة من المؤيدين منذ فترة الغداء.
ميكي : ثلاثة مؤيدين؟
فيك : هدفي هو كسب الفرقة باسرها بحلول نهاية اليوم.
ميكي : من … ها … من هي بالتحديد التي تريد كسب حبها_____.
فيك : اوه. ها. اني لم اخبر احداَ بذلك.
ميكي : مع من ستتفاهم؟
فيك : بيلا, وروز ماري, وبري.
ميكي : بري؟
فيك : نعم .
ميكي : بري؟
فيك : اه.
ميكي : انت ستتحالف مع بري؟
فيك : بيلا, وروز ماري و-
ميكي : المتأنقة!
فيك : ماذا؟
ميكي : انت تعرف انني احبها!
فيك : بري؟
ميكي : نعم !
فيك : حتى انك لم تتحدث اليها.
ميكي : لأنني احبها !
فيك : هذا نوع من المنطق الملتوي.
ميكي : لقد احببتها منذ ان كنا في المرحلة الثانية !
فيك : منذ ان تغلبت عليك في الملعب.
ميكي : اني اتحدث عنها دائما !
فيك : حسنا. اهدا.
ميكي : كلا ! لن اهدأ ! لا يمكنني ان اصدق بانك تستخدم قواك الخارقة على فتاة .
فيك : بذلك اعترفت باني امتلك قوى خارقة ؟
ميكي : لا! انا لا اعترف بانك لديك قوى خارقة ! اعترف انك تطعن في الظهر! اعترف لك
بانك طعنت ظهر افضل صديق لك !
فيك : تلك هي كلمات قاسية .
ميكي : ان كنت تملك قوى خارقة, فلن نكون بطلا ! كنت… كنت تريد ان تكون شرير! جوكر!
الدكتور الاخطبوط! الجمجمة الحمراء!
فيك : وانت كابتن امريكي؟
ميكي : ربما! انا نعم! لم لا؟ ! لربما انا ايضا امتلك قوى خارقة ! ربما سأستخدم قواي الخارقة
لمواجهة قواك الخارقة انت! لاستعادة بري! لأنهاء عهدك الارهابي!
فيك : عهدي انا ارهابي؟
ميكي : نعم !
فيك : انا لم اقبّل فقط اِلّا بضع فتيات.
ميكي : البطل لا يستخدم قواه الخارقة لمكاسب شخصية !
فيك : حسنا. جيد. يمكن ان نقوم بالمبارزة او شيء من هذا القبيل .
ميكي : نعم ! هذا صحيح ! المبارزة !
فيك : أياً كان الفائز يحصل على الفتاة.
ميكي : انها لها اسم !
فيك : اعرف .
ميكي : بري!
فيك : انا على بينة من اسمها.
ميكي : وهكذا. عندما نتبارز؟
فيك : الآن هذا صحيح.
ميكي : الآن؟
فيك : نعم.
ميكي : هنا ؟
فيك : لم لا؟
ميكي : انا… انا لا اعرف. ربما ينبغي ان اذهب لممارسة تمارين او شيء من هذا القبيل لقواي
الخارقة. اعني, ان ذلك ليس عدلا. عليك ان تمنح قواي بعض الوقت ل_ فيك : لا تظهر القوى الخارقة الا حين يكون البطل في ورطة حقيقية. هكذا يجب ان تكون.
أليس كذلك؟ قواي الخاصة لم تظهر الا حينما كنت وحيدا مع بيلا في المعتقل . حتى
اني حقا كنت بحاجة ماسة اليها. بهجة ساخنة. لا اشراف من شخص بالغ. حجيرة
خاصة.
ميكي : .. هنا ستحضر هي!
فيك : من؟
ميكي : بري!
فيك : تماما. سنستخدم قوانا. كلانا نحن. انها ستكون مواجهة. لمعرفة من هو الاقوى. الذي
لديه قوى اكبر.
( تدخل بري )
بري : مرحباَ, شباب.
ميكي : مرحباَ, بري.
فيك : كنا تواً نتحدث عنك.
بري : كنتم؟
ميكي : لا!
بري : لا؟
فيك : انا متأكد تماماً اننا كنا نتحدث عنك.
ميكي : ليس… ليس هكذا على وجه التحديد.
بري : اذن كنتما تتحدثان عني ام لم تكونا ؟
ميكي : حسنا, انا… انا اعني… اسمك… قد يكون اسمك … تعرفين… قد ورد… في حديثنا.
جنبا الى جنب مع العديد من الاسماء الاخرى. عدة اسماء اخرى. يمكن ان نذكرها لك.
عرضاً. بشكل عابر. اشارة عارضة. لكن ليس لأمر خاص. لم نكن, كما تعلمين,
نتحدث عنك.
بري : لا بأس, يا ميكي. يمكنك الحديث عني.
ميكي : هل يمكنني ذلك؟
بري : اننا نعرف بعضنا منذ —- متى؟ المرحلة الثانية؟
فيك : كنت معتادة على ان توسعينه ضربا. في الملعب.
بري : لم اكن اوسعه ضربا.
ميكي : انظر.
بري : بالنسبة لي كان مجرد تمريغ وجهه في التراب.
ميكي : كنا نلعب.
بري : اذن كيف جئت انا ؟ في هذا الحديث الغامض؟
فيك : كنا نحاول ان نقرر أي واحد منا يجب ان يصحبك للرقص.
بري : نعم؟
ميكي : ماذا ؟! هذا… هذا ليس ــــــــــــــ .
بري : ماذا قررتما ؟
فيك : لم تقرر. لحد الان. لا يزال الامر مجرد حديث.
بري : دون ان يكون لي أي رأي؟
فيك : ليس الامر هكذا.
بري : كيف اذن؟
فيك : سنتنافس فيما بيننا في مواجهة تحدي.
بري : مواجهة؟
فيك : نعم .
بري : كالمبارزين؟
فيك : الخارقين .
ميكي : هو… هو لديه قوى خارقة.
فيك : كلانا لدينا قوى خارقة.
بري : قوى خارقة؟
فيك : ذلك صحيح .
ميكي : حسنا … ما زال عقلي لا يستوعب ذلك, لحد الان . انه نوع من الاختبار. أصغيا. ان
هذا عمل غبي. اِنسياه.
بري : كلا. اني انجذبت الى ذلك.
ميكي : حقا؟
فيك : انظر! انها معجبة بالفكرة!
بري : لهذا تبدو مثل دوق يهب لنجدة فتاة صغيرة عاجزة؟
ميكي : آهاها ..لا ..لا .. ليس الامرـــــــــــ
بري : وعليّ ان اقع بين ذراعيكما؟ ذراعَي من سيفوز؟
فيك : انتِ لن تكوني قادرة على مساعدة نفسك. انه لديه قوى خارقة.
بري : لِمَ لا تقول شيئا يا ميكي؟
ميكي : هوه ؟
بري : انا اعرفك منذ ان كنا في الصف الثاني, وانت لم تكلف نفسك وتقول لي بانه لديك قوى
خارقة ؟
ميكي : نعم, انا…
فيك : انه قد اكتشفها توا. صادرة من ذاته.
بري : ماهي؟ طاقتك الخاصة؟
ميكي : طاقتي … اه … انها …
فيك : انها اصيلة فيه . انها طاقة هائلة .
بري : نعم؟
فيك : لا تستطيع الكتاكيت مقاومتها.
بري : حقا؟
ميكي : انها نوع من القوة.
بري : انني انا كتكوته.
فيك : انها كذلك. نعم .
بري : لا بد ان يكون لقوتك تأثير عليّ . اليس كذلك؟
ميكي : نعم. انا… انا اعتقد. اعتقد…
فيك : لا توجد مشكلة. قوته ستؤثر عليك .
بري : اِجعلني افعل شيئا.
ميكي : ها؟
بري : اِجعلني اخضع لإرادتك.
( ايقاف مؤقت )
ميكي : لا اعرف ماذا اقول .
فيك : اطلبها للرقص.
ميكي : ماذا؟
فيك : الرقص؟ اطلبها. استخدم قوتك.
ميكي : الرقص؟
فيك : نعم .
ميكي : حسنا. انت… انت… اريد ان…آهاها… اذهبي… اذهبي…معي …الى ال… آهاها…
الى ال …ال …
بري : الرقص؟
فيك : نعم. الرقص .
بري : بالتأكيد.
ميكي : حقا؟
بري : نعم .
ميكي : هل انتِ جادة ؟
بري : خذني للرقص عند الساعة السابعة .
ميكي : واو. نجاح باهر.
بري : لا تتأخر.
ميكي : لقد فعلت قوتي فعلها.
فيك : قلت لك. قوة لا تقاوم .
ميكي : لا استطيع ان اصدق ذلك .
بري : كم الوقت؟
ميكي : السابعة.
بري : السابعة بالضبط .
ميكي : فهمت ذلك .
بري : ان تأخرت, ولم تتمكن طاقتك من التأثير على والدي, فسوف لن يسمح لي بالذهاب .
ميكي : سوف لن. لن أتأخر. سأكون في الوقت تماما. الساعة السابعة. بالضبط. وربما قبل
الوقت لبضع دقائق.
بري : جيد. ذلك سيمنحه المزيد من الوقت للتشويش على تفكيرك .
( تخرج بري )
فيك : ايها المتأنق! لقد كنت رهيبا !
ميكي : اعرف؟ هل كنت ابدو وكأني اريد ان اذهب الى الرقص؟ وهي كانت بمنتهى
الخضوع, ستلتقطني عند السابعة !
( صمت. يبدو الاضطراب على ميكي)
فيك : ما الامر؟
ميكي : لا شيء.
فيك : ماذا هنالك؟ اخبرني.
ميكي : انا… انا شعوري سيئ.
فيك : لماذا؟
ميكي : لا يجب ان استخدم طاقتي للتأثير على بري بهذا الشكل.
فيك : لم لا؟
ميكي : اني اعرفها منذ ان كنا في ـــــــــــــ.
فيك : المرحلة الثانية.
ميكي : كان علي ان اسالها فقط .
فيك : انك قد فعلت.
ميكي : لا. اني استخدمت قواي. لقد تلاعبت بتفكيرها بطريقة او بأخرى. رغما عن ارادتها. لقد
كسرت ابسط قواعد القوى الخارقة. لقد أسأتُ استخدام قواي لتحقيق مكاسب شخصية .
فيك : أي قوى؟
ميكي : قواي… انا. انت تعرفها .
فيك : هل انت جاد؟
ميكي : ماذا؟
فيك : قواك انت؟
ميكي : نعم .
فيك : انك لا تمتلك اية قوى خارقة .
ميكي : انا لا امتلك قوى؟
فيك : رجاء.
ميكي : لكنك انت قلت ــــــــ
فيك : انا فعلت كل ذلك لكي تطلب منها ان تخرج معك للرقص. اني اعلم انها ستقول نعم .
ميكي : انت… فعلت كل ذلك…
فيك : نعم .
ميكي : انت لم تهيء المصفقين الثلاثة؟
فيك : كلا.
ميكي : هل هيأتَ أي شخص؟ بيلا؟ للحجز؟
فيك : كلا مالم تقصد جعل كل واحد منهم ان يبصق على الاخر من وراء ظهره.
ميكي : لا مفر!
فيك : كان رائعا تماما.
ميكي : المتأنق؟ وهذا ما ـــــــــــ
( فترة صمت )
انتظر. لذلك انا فقط …انها حقا …
( فترة صمت )
لديّ موعد مع…
( فترة صمت )
يا الهي.
فيك : نعم .
ميكي : لديّ موعد مع بري؟
فيك : غدا. عند السابعة .
(ميكي يعانق فيك )
ميكي : شكرا, يا رجل! شكرا! انك الافضل!
( يخرج ميكي )
لديّ موعد مع بري!
فيك : وهكذا. مرة ثانية. النهار على اوله. بفضل الرجل خارق القوى! وصديقه المؤمن
الحميم…
(فترة صمت )
اني بحاجة الى صديق حميم.

ســـــــــــــــــــــــــــــــــــــتار

شاهد أيضاً

ابتسام ابراهيم الاسدي: كَمَن في ذاتهِ يسهو

كَمَن في ذاتهِ يسهو ….. ويشكو جورَ ايّامِه وَيَحْشـو كَـفّهِ خـَجِلاً ….. تـَعاويذاً لأحلامِه يـُناجي …

إنه الوطن يا شاعري..
بدل رفو
النمسا\ غراتس

لم تعد في المآقي دموع لتذرف! ولم تبقى في الفؤاد من الآهات والمكابدات للتأوّه!! ملّ …

من التراجيديا العراقية – اللبنانية
شعر/ ليث الصندوق

من بعدِ إطفاءِ الحرائقِ واقتيادِ دخانِها للأسرِ يرسفُ في قيودْ ما عادَ طبّاخو الجِمارِ يُتاجرون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *