فليحة حسن : قبل أن تستشهد ميسون*

faliha 11كانت السماء زرقاء فعلاً
الشوارع أكثر اتساعاً
النساء تفترشُ العتبات عصراً
تحوك الحكايا
وتضج المقاهي بضحكات الرجال !
أبي يبتسم وهو يوصيها :-
لاتصطحبي (فليحة)
لصالون التجميل
امنحي شعرك لون الشمس
واتركي بريق الليل لشعر الطفلة
تردُّ : أسمك هذا صعب لا ينبض بالشعر الكامن في روحكِ لو كنتُ مكانكِ لغيرتهْ
ونضحك!
……..
أمي كانت أكثرنا دفئاً
– اجتمعوا على طبق واحد كي لا تنسوا عواطفكم –يقول أبي – ونفعل
نلتم مثل النمل على قطعة سكر
بعد رحيلكِ
ارتدتْ الدنيا ثوب تراب
كنستْ ريحُ الحرب
عتبات شوارعنا
النسوة
يلبسن الآن هموماً
وسواداً دائم
مقاهي الحارات
تضج بأصوات بيانات النصر الزائفة
يلقيها مذيع يضحك في السر على الجمهور
بُحتْ أصوات رجال الحي من التدخين
وشرب كؤوس هزائمهم
نثر رحيلك لون الثلج على شعري
وأنا لم أتجاوز في حبكِ غير سنين معدودات
كانت مرحلة التمهيد
لدس الروح في شريانك
كي اكتشف ما يجري فيها دماً ؟!
أم أن الربَّ أستل
من الشجر حفيف الأوراق
ومن الغيم ملمسها القطني
وأصل ندى الصبح
وكوَّنكْ منها!
لو كنتِ تمهلتِ قليلاً
لرأيتِ
كيف يدوّن *( اسعد إنسان في العالم ) إهداء الديوان أليَّ :
“فليحة اسم تعشقه ملائكة الشعر ، ويموت حتى الله عليه ”
فاز الاسم
لكنكِ خنتيني بالموت
أمي خانتني برحيلها عني
وأبي فارقنا أيضاً
تلاشتْ
جميع نصائحه في آذان حجرية
أكلنا بموائد عدة
شبعنا حروباً ، حصاراً ، ضيماً ، فقراً ، فراقاً ومنافي
وصرتُ
حين أصيح أخي
تتلاشى (الياء )
وأعضُّ على قلبي ندماً
ميسون أيعقل هذا
يسقط صاروخ إيراني
فوق البيت فتذوبين بهذه السرعة
أيعقل هذا
لاتجدين غير عباءتكِ كفناً
ولا قبراً غير حديقتكم
*(معقولة)؟!
هل ينفع أن ألعنَ أحدهم لتعودي
كفاكِ رقصاً في ذاكرتي
أعطيني عشر دقائق
أنام بها
بهدوء
رجاءً
عشر دقائق لا أكثر
فأنا متعبة جداً
من إحصاء
أعداد القتلى بلا ذنب!
……..
* ميسون حسن كمونه صديقتي الوحيدة التي استشهدتْ في قصف صاروخي أثناء الحرب العراقية الإيرانية
*أسعد إنسان في العالم للشاعر الراحل كزار حنتوش وقد ثبت عليها بخطَّ يده الإهداء المذكور أعلاه
* معقولة كلمة باللهجة الدارجة العراقية تستخدم للتعجب وتعني أيعقل هذا؟

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| زياد كامل السامرائي : حمض نووي و قصائد أخرى .

    حمض نووي أنتَ من سلالة عريقة و هو أيضا لا يُشبه الرعاة حين …

| مصطفى محمد غريب : الرحيل .. سعدي يوسف .

” وتدق بيك بن  دن دن” * خبرٌ جديد رحل ابن يوسف للجليد رحل الأخير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *