هشام القيسي : تقاطيع تشهر ثانية

hosham 8 صوت  

أوقفني هذا الصوت . لا مهرب
في هذا المكان
نبع
وحب مفتوح يصغي بلا عجب .

ختم  

وفي حدائق لا تبرح عروشها
تسحبني الكلمات نحو مشاهد تدور فيما الاحتراق لم يزل يضيء بحبور
ماذا سافعل
حيث يقدح الجرح المسمى
ولا يختنق الدخان .

      انطباع   

الأيام قد تتأخر
والحانات التي احتسيت فيها قد لا تتكرر
فكر ثم أشهر
قبل أن تفيق اسطوانة
لا تكف عن الترحال
ولا تتذمر .

              أشجان

تستيقظ قبلي
هكذا تتجمع الأشجان بسرور
تسيل مع الأوقات
ثم تدور .

        أغنية

تسمعك
وتقول لك الآن
أنت تشهر أسرارك بعذر
ما أجمل وردة حمراء
تومىء لعاشقها
على ضفة نهر .

               أغنية

أشجار
وطيور
وعمال يدقون أجراس العالم
مهلا كنه البحر
في كل نشيد
مطر يصغي إلى مطر
وهم يستحيل أثرا
إثر أثر .

       اشارة   

تشهق ما لا تبصره الأيام المجهدة
ثم تكتب كي يمتد شمال القلب ثانية
هكذا تحس أوجاعا تنفتح دروبها
وسط السهر .

قد قلت من قبل
من يجعل الآلام بعيدة
ومن يجعل الحقول بهيجة
عامرة ، مثل البحر
غير ملتبسة ، لا تئن .

في قطار يمضي
تصيح :
أيها الجرح
نمت في طويلا
أتعرف الآن
إني أسر الجرح الفسيح
وأفيق .

شاهد أيضاً

مقداد مسعود: كورنيش شط العرب

وحدي على كورنيش شط العرب. هو الخريف الأحب إلى روحي، والوقت ضحى صقيل، تشهّت روحي …

علي الجنابي: همسةٌ بقلم “الفيلسوف” عنترة بن شداد

تقدمة مني لهمسة عنترة: [ينأى اللسانُ إلّا لِذرفِكَ – ياعنترةَ – أن يتَذَوَّقَ , وينهى …

إياد خزعل: في رحيلك1

سلامٌ عليكِ فيومَ الرحيلِ، تبدَّدَ في الأفقِ صوتُ الغناءْ وغادرتِ الطيرُ أعشاشَها تودّعُ طيفَكِ عندَ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *