رياض محمّد : الزمن يعزف لوعته

reyad mohammad 2اخرس انت
لم تبرح مكانك
مثل كمان عجوز
ينخر فيه الدود
فيشهق لسماء عمياء
الاوتار مشدودة
مثل حبل المشنوق
والعزف موجع …
ايها الزمن الكمان
الصمت يقتله الضجيج
والساعات السود
التي ابتلينا بغربانها
تنحرنا خرافا للالهة …
لا تدق رأسك بجدران الاسمنت
التي طوقتك
الساعات تمر
دون ان تلتفت اليك
والثواني عارية …
الى اين تهرب
ايها القتيل مثل نهر ذبحوا
ضفتيه
فأستسلم للموت …
مثقل مثل روحي
تجر الخطى
واهنا
تستطيل المسافة
بيني وبينك
لاتقف عاجزا
ايها المتيم بدنياه
دع الساعات تعود
واستر عري ثوانيك
ودع قلبك ينبض
لنبدأ الحياة ….!!!

رياض محمد

شاهد أيضاً

عبد اللطيف رعري: درجة الغضب تحت الصفر

ما بوسعي الكلام منذ بداية التكميم …فلا على ألاكم حرجٌ كانت أسْناني بيضاءَ وَكان جبلُ …

من ادب المهجر: اغنية غربة على نهر مور
بدل رفو
غراتس \ النمسا

من حُمَمِ الشوق والسهر .. من فضاءات الشجن .. انبثقت اغنية بنثر العشق لحنها .. …

صهوة الجراحات
عصمت شاهين دوسكي

آه من البوح الذي يغدو بركانا آه من شوق اللقاء يتجلى حرمانا أفيضي عليً دفئا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *