نزار قبّاني : أصبحتُ سلطاناً عليكم

1nazar kabbani 6
أيها الناس:
لقد أصبحت سلطانا عليكم
فاكسروا أصنامكم بعد ضلال ، واعبدونى…
إننى لا أتجلى دائما..
فاجلسوا فوق رصيف الصبر، حتى تبصرونى
اتركوا أطفالكم من غير خبز
واتركوا نسوانكم من غير بعل .. واتبعونى
إحمدوا الله على نعمته
فلقد أرسلنى كى أكتب التاريخ،
والتاريخ لا يكتب دونى
إننىيوسف فى الحسن
ولم يخلق الخالق شعرا ذهبيا مثل شعرى
وجبينا نبوياكجبينىوعيونى غابة من شجر الزيتون واللوز
فصلوا دائما كى يحفظالله عيونى
أيها الناس:
أنا مجنون ليلى
فابعثوا زوجاتكميحملن منى..
وابعثوا أزواجكم كى يشكرونى
شرف أن تأكلوا حنطة جسمى
شرف أن تقطفوا لوزى وتينى
شرف أن تشبهونى..
فأنا حادثة ماحدثت
منذ آلاف القرون..

2
أيها الناس:
أنا الأولوالأعدل،
والأجمل من بين جميع الحاكمين
وأنا بدر الدجى، وبياضالياسمين
وأنا مخترع المشنقة الأولى، وخير المرسلين..
كلما فكرت أنأعتزل السلطة، ينهانى ضميرى
من ترى يحكم بعدى هؤلاء الطيبين؟
منسيشفى بعدى الأعرج، والأبرص، والأعمى..
ومن يحيى عظام الميتين؟
منترى يخرج من معطفه ضوء القمر؟
من ترى يرسل للناس المطر؟
من ترىيجلدهم تسعين جلدة؟
من ترى يصلبهم فوق الشجر؟
من ترى يرغمهم أنيعيشوا كالبقر؟
ويموتوا كالبقر؟
كلما فكرت أن أتركهم
فاضتدموعى كغمامة..
وتوكلت لا على الله …
وقررت أن أركب الشعب..
من الآن.. الى يوم القيامه..

3

أيها الناس:
أناأملككم
كما أملك خيلى .. وعبيدى
وأنا أمشى عليكم مثلما أمشى علىسجاد قصرى
فاسجدوا لى فى قيامى
واسجدوا لى فى قعودى
أولمأعثر عليكم ذات يوم
بين أوراق جدودى ؟؟
حاذروا أن تقرأوا أى كتاب
فأنا أقرأ عنكم..
حاذروا أن تكتبوا أى خطاب
فأنا أكتبعنكم..
حاذروا أن تسمعوا فيروز بالسر
فإنى بنواياكم عليم
حاذروا أن تدخلوا القبر بلا إذنى
فهذا عندنا إثم عظيم
والزموا الصمت، إذا كلمتكم
فكلامى هو قرآن كريم..

4

أيها الناس:
أنا مهديكم ، فانتظرونى
ودمى ينبض فى قلبالدوالى، فاشربونى
أوقفوا كل الأناشيد التى ينشدها الأطفال
فى حبالوطن
فأنا صرت الوطنه.
إننى الواحد، والخالد ما بين جميع الكائنات
وأنا المخزون فى ذاكرة التفاح، والناى،
وزرق الأغنيات
إرفعوا فوق الميادين تصاويرى
وغطونى بغيم الكلمات
واخطبوالى أصغر الزوجات سناً..
فأنا لست أشيخ..
جسدى ليس يشيخ..
وسجونى لا تشيخ..
وجهاز القمع فى مملكتى ليس يشيخ..
أيهاالناس:
أنا الحجاج إن أنزع قناعى تعرفونى
وأنا جنكيز خان جئتكم..
بحرابى .. وكلابى.. سوجونى
لاتضيقوا – أيها الناس – ببطشى
فأنا أقتل كى لاتقتلونى….
وأنا أشنق كى لا تشنقونى..
وأنا أدفنكم فى ذلك القبر الجماعى
لكيلا تدفونى..

5

أيها الناس :
اشتروا لى صحفا تكتب عنى
إنها معروضة مثلالبغايا فى الشوارع
إشتروا لى ورقا أخضر مصقولاً كأشعاب الربيع
ومدادا .. ومطابع
كل شىء يشترى فى عصرنا .. حتى الأصابع..
إشتروا فاكهة الفكر .. وخلوها أمامى
واطبخوا لى شاعرا،
واجعلوه، بين أطباق طعامى..
أنا أمى.. وعندى عقدة مما يقول الشعراء
فاشتروا لى شعراء يتغنون بحسنى..
واجعلونى نجم كل الأغلفة
فنجوم الرقص والمسرح ليسوا أبدا أجمل منى
فأنا، بالعملة الصعبة،أشرى ما أريد
أشترى ديوان بشار بن برد
وشفاه المتنبى، وأناشيدلبيد..
فالملايين التى فى بيت مال المسلمين
هى ميراث قديم لأبى
فخذوا من ذهبى
واكتبوا فى أمهات الكتب
أن عصرى عصر هارونالرشيد…

6

يا جماهير بلادى:
ياجماهير الشعوب العربية
إننى روح نقى جاء كى يغسلكم من غبار الجاهلية
سجلوا صوتى على أشرطة
إن صوتى أخضر الايقاع كالنافورة الأندلسية
صورونى باسما مثلالجوكندا
ووديعا مثل وجه المدلية
صورونى…
وأنا أفترسالشعر بأسنانى..
وأمتص دماء الأبجدية
صورونى
بوقارىوجلالى،
وعصاى العسكرية
صورونى..
عندما أصطاد وعلا أوغزالا
صورونى..
عندما أحملكم فوق أكتافى لدار الأبدية
ياجماهير الشعوب العربية…

7

أيها الناس:
أنا المسؤول عن أحلامكم إذ تحلمون..
وأنا المسؤول عن كل رغيف تأكلون
وعن العشرالذى – من خلف ظهرى – تقرأون
فجهاز الأمن فى قصرى يوافينى
بأخبارالعصافير .. وأخبار السنابل
ويوافينى بما يحدث فى بطن الحوامل
أيهاالناس: أنا سجانكم
وأنا مسجونكم.. فلتعذرونى
إننى المنفى فى داخل قصرى
لا أرى شمسا، ولا نجما، ولا زهرة دفلى
منذ أن جئت الى السلطة طفلا
ورجال السيرك يلتفون حولى
واحد ينفخ ناياً..
واحد يضرب طبلا
واحد يمسح جوخاً .. واحد يمسح نعلا..
منذ أن جئت الىالسلطة طفلا..
لم يقل لى مستشار القصر ( كلا )
لم يقل لى وزرائى أبدالفظة ( كلا )
لم يقل لى سفرائى أبدا فى الوجه ( كلا )
لم تقل إحدىنسائى فى سرير الحب ( كلا )
إنهم قد علمونى أن أرى نفسى إلها
وأرى الشعب من الشرفة رملا..
فاعذرونى إن تحولت لهولاكو جديد
أنا لمأقتل لوجه القتل يوما..
إنما أقتلكم .. كى أتسلى

شاهد أيضاً

من التراجيديا العراقية – اللبنانية
شعر/ ليث الصندوق

من بعدِ إطفاءِ الحرائقِ واقتيادِ دخانِها للأسرِ يرسفُ في قيودْ ما عادَ طبّاخو الجِمارِ يُتاجرون …

مروان ياسين الدليمي: اكتشاف الحب: اوراق من مدونتي الشخصية (ج/4)

إستيقظتُ في تمام الساعة السابعة صباحا،وفي الحقيقة لم يغمظ لي جفن حتى بانت اولى خيوط …

هارونُ الرّشيد في خطابِ مُتَلفَز
من عاصمة الرشيد– بقلم: علي الجنابي

أيُّها النّاس, إنَّ سيّدَ بغدادَ والأرضِ هارونُ الرّشيدِ يتحدّثُ اليكمُ, فألقوا السمعَ ؛ بسمِ الله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *