خلود المطلبي : عيسى ..

kholod almottalibi 2الى الشاعر عييسى حسن الياسري

ثمة اصابعك المطلة على مظلات الوقت

على اكاليل الأغتراب الكسول

و المغامرات القصية نحو الشعر والتأويل

عيسى… ايها الاب والصديق الميساني النبيل

كم تاملتك في بياض الصمت

في ذكرياتي حينما كنت صغيرة

 وكنت تزورنا في بيتنا في راغبة خاتون

 لحظة اندلاق البهجة على شرفات الظهيرة

وها انذا أتأملك

 في رقيم الاماسي

aisa hassan alyasiri في الأغنيات وفي ضحكاتك

 التي تتناثر حولي وانا ارد على الهاتف

اتنصت لصوتك في فضة النسيج

 لحكاياتك الظليلة

 عن القرى وطيبة الحقول

*(عن فلاحتك الجميلة (شهرزاد

وتجولها في الشتاء المونتريالي الأخضر

عن ترَّجلها امام بيتك

عنكما حينما تتراشقان كرات الثلج

ثم بعدها تتناولان الشاي

وقليلا, قليلا من الذكريات

عن الصداقة والشعر والانتماء

عن الحلقات الصوفية و الجبرانية

 المفرطة بالبكاء وطقوس الشعر

عنك حينما استوقفك الجلاد

وعطلت الالهةُ اناشيدها

حينما استوقفتك البلاد

ثم ادعتْ  براءتها في ترتيب المشهد

كم كنت قريبا

وكم كان قلبك في اقاصي الحبر

يزيح جمر  الضجرعن الواح الهجرة

والشيخوخة من براءتها الحكيمة

 وجنوبك الشرود من اسئلته الهشة

كم كنت محقا حينما

تركت روحك في خاصرة النشيد

تلملم  تاريخك  المشرع للنساء والقصائد

بين بغداد و(ابو بشوت)* ومونتريال

 لكي يستريح الشعر في جحيم اللذة

والمصادفات على اطياف المعنى

والشاعر في تقاويم اللحظة

هوامش :

 *راغبة خاتون :حي من احياء منطقة  الأعظمية في بغداد

*شهرزاد اسم امرأة في قصيدة الشاعر (الفلاح شهريار يرقص منفرداً)

*ابو بشوت :القرية التي ولد فيها الشاعر وهي من قرى محافظة ميسان تقع على  ضفاف نهر ” أبو ابشوت ” المتفرع من نهر  دجلة.

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| عدنان عبد النبي البلداوي :   ( هاجِسُ العِشقِ في غياب التأنّي ).

 يتَهادى المساءُ والليلُ  يَسْري وعُيونُ السُـهادِ  فيـها ضِرامُ كلُّ شوْقٍ أسراره إنْ تَوارَت، مُـقْـلَةُ العـيـنِ كَشْـفُـها لايَـنـامُ …

| كفاح الزهاوي : مجلس العظماء.

    دخلت قاعة التهريج، رأيت القرود مجتمعين، متوضئين وملء أشداقهم أصداء ضحكات هازئة تتعالى مستهينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.