مجيد الأسدي : كلُّ هذا الكون أنتِ

majid alasadiلأمرأةٍ ناخت تحت العذاب أربعين عاما
لمحارةٍ تلاعبت بها أمواجُ القهرِ والزقومْ
لنجمة تُضيء دربَ الخاطئين
لأنسانة حية ْ
أعترفُ الليلةََ بقدسيتها
______________
لم أتركْ لك شيئا
آمنتُ بأنَّ مَن لا يملكُ,لا يكونُ عبدا
واذ انا-الآن-عبدٌ دون أنْ املكْ
——————-
وسخُ الأيامِ يطاردني
لكني لا أريدك أن ترحلي قبلي
——————-
قودي خطاي
أنيري دربي
—————–
ليس لي من هذا الحطامِ سواك
أنت مليكتي
جدائلك الرمادية ُتاجٌ على رأسِ كلِّ المالكين
—————— منذ زمن بعيد –لو تذكرين-
محت رياح الايام اثار خطونا
غير انّا ما زلنا نسير
——————
ايتها المشعةُ في ظلمةِ هذا العالمِ  الوقح ِ
فراغُُ الروح ِرهيبْ
أنت هاديتي
أنت كَوْني الرحيب
—————–

في دروبٍ موحشةٍ
بكِ أصعدُ فوق هذا العالم المخذول
الى عالمك النقي
————–
كوني دليلي
في خضم هذا العماء
ايتها الروح الطيبة
آنسي وحدتي
في زمن وغد
السبلُ فيه شائكة ْ
————-
أيتها البلسم ..ايتها الجوهر..يا عمق هذا الكون
لنلغ ما نرى
مبتعدين عن زيفٍ.. ودولارٍ.. ورصاصةْْ
مدي كفك تعانق كفي
نزرع مترا للزهور
ونبني عشا لدجاج يتراقص …..
***********************************************

شاهد أيضاً

سعد جاسم: غيوم الله (هايكو)

عرائسٌ في الربيع أَراملٌ في الشتاء أَشجارُ الغابة *** في ” نصْبِ الحرّية ” يلوذُ …

عدنان عادل: طيران

أُدجّجُ أطرافي بريش التَسكّع أنثى السحابة تغريني كي أطير. * ها هوذا يسير بمحاذاة الجثث …

من ادب المهجر:
إغترابات الليالي في ذاكرة مدينة
بدل رفو غراتس \ النمسا

وطنٌ معلق بأهداب السماء .. وافق يُحدق في ايادٍ شعب مخضبة بأوجاعٍ إلهية..! فقراء يسيرون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *