مقداد مسعود : مسح ضوئي ؛ 21 / أيلول..

mokdad masoud 2السلامُ عليك أيها الجميل الوديع..
السلام عليك ياسيدي ومولاي..
السلام عليكَ..أيها السلام..
أيها السلام..علّم الطيور  : لغة الهديل
حيوانات البرية علمّها فتنة الغزال..
كائنات البحر..لقنها : رشاقة المهرج الدلفين…
أيها السلام: أجعل الأزهار نفانيف امهاتنا..
صيّر بكاؤنا ..من شدة الفرح..
جفف الذاكرة من اللون النيلي..وخلصنا من محبة بنصف إضاءة..أيها السلام حصّن عراقنا بحنو الأشجار..
ايها السلام..أمانة بعنقك الأهيف
:النسوة اللائي ذهبن للسوق ليشترين لأولادهن وبناتهن لوزام المدرسة..رافقهن في السيارات رافقهن في السوق ..ولاتتركهن أثناء العودة..حتى تبقى المصابيح كلها صالحة للبهجة..
أيها السلام أحرس نومنا من الكوابيس..صيّر يومنا ناجحا في كل الدروس..وخطواتنا خفيفة على الارض خفيفة وعطرة برائحة الشاي الذي للتو تخّدر.أيها السلام أزح التجاعيد  من سلوك(هم.)..قلّم مزاج(هم) ذّر فيهم سجايا السيسبان وهمسات نعاس (ملكة الليل)…
حتى لايعاملوها كمنكسة  ذات مواء وهي العطرة كوردة على هيئة شجرة باسقة..شاسعة الفيء..ثمارها لاتتوقف عن السيرورة / الصيرورة… تحوك ايامها لنا ..زقزقات ومصابيح..أيها السلام…حتى لانعيشك ذكرى مجففة في كتاب أو صورة مغبرة على جدار…
أيها السلام..سنطوّقك بلثغاتنا
بحقائبنا المدرسية..بحلوى(شعر بنات)..بأسم المنكسرين نريد ان تحل فينا وحدك..لاشريك لك في يقظتنا ويقظة الماء فينا
لانريد نصرا..فكل نصر :خاتمة موجعة لسلسلة صدئة
من فوهات مقبوحة…كل نصرٍ ينز دما وثكالى..نحن نريد سلاما بلا فاصل أعلاني.نريد نشيدا بلا نشيج…لنتذوق العادي والمألوف الذي افتقدته ساعاتنا المنزلية..نريد أماً تنام بدون قلق..نريد أبا لايستقوي
بدخان السكائر على ما يجري..نريد اطفالا لايلعبون البنادق والمفرقعات..نريدك ايها السلام أكبر من بطاقة  المعايدات..
نريد مقاهي أم البروم مفتوحة على مدار الساعة كما كانت
ومحلات سوق الخضّارة محروسة بسجايا الطيبة …
ونريد جمالك دائم فينا..ايها السلام لاأريدك : حالة ً…لاأريدك مقيما في قصيدة مبحوحة…
أيها السلام
أبوس يديك
أبوس قدميك
كن….
سجية ً عراقية ً..
*منذ 1981يحتفل سنويا في 21 أيلول باليوم الدولي للسلام،في كل انحاء العالم ،حيث خصصت الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا التاريخ لتعزيز المثل العليا في الأمم والشعوب ودعتهم الى الالتزام بوقف الاعمال العدائية في هذا اليوم/ من((لنجعل من السلام والتسامح رمزا لعراق افضل))بيان رابطة المرأة العراقية في أيلول/ 2013

*طريق الشعب/ صفحة ثقافة/ في الرابع والعشرين من أيلول /2013

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. هايل علي المذابي : لحية وبيادة!!.

شيئان قيّمان في الوطن العربي: اللحية والبزة العسكرية!! كانت اللحى في أزمنة غابرة مبعثاً للطمأنينة …

| هاتف بشبوش : آلان ديلون وعلي الوردي ..

مات زير النساء وجميل الستينات والسبعينات الممثل الشهير (آلان ديلون ) بطريقة الموت الرحيم ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.