باسم فرات : البراق يصل إلى هيروشيما (1)

basim furatأمامَ قلعةِ هيروشيما
وحيدًا
يقفُ البراقُ
دونَ نبيّ يمتطيهِ
حاملاً أحلامًا
فقدتْ صلاحيّتَها
يجري النهرُ تحتهُ
نزقًا ينبضُ بالجنون ِ
كثيرونَ مرّوا من أمامِهِ
يُرَتّقونَ انشغالاتِهِمْ

ولم يرفعوا رؤوسَهم بعدُ
مُتجاهلينَ الغُبارَ وقد بنى
مستعمراتٍ على جناحيهِ
حتى الطيرُ الذي اتخَذَ من رأسِهِ
مكانًا لعُشِّهِ
ما عاد يُغري السائحينَ بالتقاطِ الصورِ التذكارية.
اليافطةُ وهيَ تئنّ تحت حوافرِهِ
استسلمتْ لوشاياتِ الزمنِ وسباقِ الأرَضةِ.
من فحولتِهِ يسخرُ المراهقون
قوائمُهُ التي كان يخبّ بها طويلاً
إيحاءٌ لمجاعاتٍ وأوبئةٍ.
بينما البراقُ منتظر من يواريه الترابَ بعيدًا
نسِيَ أن يَحلمَ بنـبيٍّ يمتطيه.

 هيروشيما
3 آذار 2007

(1) وسط هيروشيما ومقابل قلعتها ينتصب تمثال لفرس مجنّح، ذكرني بالبراق.

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| زياد كامل السامرائي : حمض نووي و قصائد أخرى .

    حمض نووي أنتَ من سلالة عريقة و هو أيضا لا يُشبه الرعاة حين …

| مصطفى محمد غريب : الرحيل .. سعدي يوسف .

” وتدق بيك بن  دن دن” * خبرٌ جديد رحل ابن يوسف للجليد رحل الأخير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *