مقداد مسعود : جزع عراقي

mokdad masood 4هذه الأرض ..
هل خصوبتها في التوابيت ؟
هل الدمع
وحده.ُ…
ثرواتنا الوطنيه..؟
شَحَبَ سواد ماتلبس وهي تبحث عن قلبها المنتزع..
أين تراه..؟
ومتى…
يالهذا الفتى ..
اللاوجود له إلا في روحها النازفه
مَن…
يترفق بهذه
الشمعة
الراعفه ؟
(*)
تعالوا…لنقيم لهم كلهم فاتحة واحدة
لماذا نفرّق مابينهم
وقد جندلهم أسحمٌ
عبر…
فوهة
حاقدة؟!

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| عصمت شاهين الدوسكي : ترجًلي من عُلاك .

ترجلي من علاك ازرعي وروداً ونرجساً وأشجارا صبي في كؤوس الحيارى ألقاً ، بلسماً يشفي …

| مقداد مسعود : يقول ويفعل ما يقول .

حين قال لنا أنني مسافرٌ بتوقيت قولهُ تدلت حقيبتان مِن كفيه وأخرى  من كتفه اليمنى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.