من روائع الراحل الكبير “كاظم اسماعيل الكاطع” : وداع الحلو

kadum ismael 2ودّعناج
ووداع الحلو يكلّف
وزتينه النعش بدموع
من ديارنة لحد النجف الاشرف
بوداعج وﮘفنة اصفوف
وجان الـﮕلب باول صف
شفة تعظ ندم عالراح
وﭽف ايذب حركته
وينكسر بالـﮁف
لان شحة نساء ابهلوكت تدرين
من نفكد المثلـﭿ
والله نتأسف
لان شحة كرم واخلاق
وتخاف العطاشة اعله النهر ينشف
صفنات وجمر عالإيد
ونلف الحزن مثل الجكاير لف
الدهر ثـﮝل علينه اهواي
ثكل والحمل ما خف
صلف كل ما يضعف الروح
يترهة ويصير اصلف
ولو اهلي وهلج
وسوالف الايام
ما صارت اتراب برف
هلي لو حوّلو بالماي
بينه الماي يتنظف
هلي لو حوّلوا بالنار
بيت النار جنة بثلج يتسكف
عهد نبقه حزانه
اعليج
ويتعاتب عليج البيرغ
المارف
روحي مودعه بالله
بيتـﭻ يم علي الكرار
يم والد شهيد الطف

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| نايف عبوش : الشعر الشعبي..بين النظم باللهجة العامية والانسلال المتناغم عن الفصحى .

الشعر الشعبي، هو ذلك النمط من الشعر الذي ينظم باللهجة العامية المحكية المتداولة بين الناس …

| د.خير الله سعيد : مـــــا أخـــذلـك والـــنـــبي

  226- مـــــا أخـــذلـك والـــنـــبي ،،،،، لـــــو وُجَــــب قَـــتــلـي وحَــــــق واســعـــى الـى شـــوفِــتــك ،،،،، لَـمّــــــن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.