عصام القدسي : قصائد

((الإنسان))

مازلتُ
تحت الشمس ِ
والظلام ْ
مذ ألف ألف عام ْ
أُهزم ُ
في الحرب ِ
وفي السلام ْ
حتى نمت هزائمي
في جبهتي
وسـامْ 0
××××××××××××

((الســأم))

مرَّ بنا
بمعطف مبلل شتاءْ
مرَّ بنا ربيع ْ
معطل الأزهار ْ
مرّت بنا
قافلة شعواء  ُتدعى
الصيفْ
وجاءنا الخريف ْ
يمشط الهموم َ
والأشجار ْ
ولم نزل
نحتل ركنا دبقاً
في عتْم هذا البار ْ
نلوك ما يمضُّنا
ونهتك الأسرار ْ .

××××××××××××

((انتظار إلى الأبد ))

رتاج ْ

أ ُضل السنين ْ
يجيء زمان ٌ
ويمضي زمان ْ
أمام الرتاج ْ
ألوك الجبين ْ
أُحاول _ جهدي َ_ حلَّ الأحاجي ْ
ونفسيَ بين الظما والمكان ْ
تُرد انكماشاً
تُرد انبعاج ْ .                                                                            ×××××××××××××

((الدجاجة والبيضة))

مَـنْ أولاً
تراه قد
استكمل الأسرار ْ .؟
وانداح _ يومًا _ خلسةً
في فجوة الجدار ْ
واستدرج الآخر َ
نحو غايةٍ ..غبارْ
مَـنْ ابتدا الفكرة َ ..   ؟
مَـنْ
كان له القرار ْ..؟
××××××××××××

((جيـران))

لم يكن ما بيننا ما يدّعون ْ
لم يكن ما يوهِمون ْ
كل ما قد كان يوماً بيننا
هذا الجنون : ،
هم يصرّون على أسرارهم
وبها نحن هنا
نُجري الظنون .

××××××××××××

((الفـراغ))

الأرض تهوي تحته،
فقاعة ً
والصمت يجلو وجهه
سؤال ْ
وقلبه مفازة  ٌ
وروحه ضلال ْ
وهاتف يهتف في داخله ِ:
فلتنضو عنك هذه الأسمال ْ
ينفخ في أوداجه: تعال ْ 00تعال ْ
فانداح في جلسته ومال ْ
يهمس أن : لبيك ْ

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. م. عبد يونس لافي : حينَ فاضَ الفُرات*.

  لِمَ يا فُراتَ الخيرِ تجري غاضِبًا؟ مهلًا ولا تغضبْ، فإنّا حائرونْ. موجاتُكَ الهَوْجاءُ  تُرْهِبُنا، …

| بدل رفو : من ادب المهجر – رسالة عتاب الى جدي.

امطرني الناي الحاناً ، يتردد صداها بين جبال الكورد.. آمالاً لعمر جمراته متوقدة .. ناي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.