فليحة حسن: تحت مسمى وردة زائدة!

ليل إفريقيا جميل
بل جميل جداً
تقول السيدة
وهي تزور العراق !
وأعلن                
أنا الخارجة بجهالتها / ونصف جلد وبعض روح
المدينة صفة
وليس لي صفة إلا في ما أقول
 فأن محُوا دروب البوح عن وجهكِ
 فليس سوى الرحيل
 واسمي زوادتي
 أنا القوامة على الشعر
الممهورة بما لم يُكتب بعد
لا
ولم
ولن
اصنع الشعر لكِ
أو فيكِ
أو من أجلكِ قسراً
اضربي أنّى شأتِ
شبعتُ العيش مجازاً فعدلتُ بأخرى
سيدتي / مهدي ومدافن أفراحي
ألحُ بحنيني لرائحة الماء
وعفونته تدفعني بعيداً
حيث الثلج القاتم في (أفيون)*
سعال مداخنها
عثرات عجائزها المرتابات المشية
وصرير عظام الأشجار!
******
*أفيون مدينة جبلية في تركيا

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| مقداد مسعود : ضحكته ُ تسبقه ُ – الرفيق التشكيلي عبد الرزاق سوادي.

دمعتي الشعرية، أثناء تأبينه ُ في ملتقى جيكور الثقافي/ قاعة الشهيد هندال 21/ 6/ 2022 …

| حمود ولد سليمان “غيم الصحراء” : تمبكتو (من شرفة  منزل  المسافر ).

الأفق يعروه الذهول  والصمت يطبق علي  الأرجاء ماذا أقول  ؟ والصحراء  خلف المدي ترتمي  وتوغل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.