تابعنا على فيسبوك وتويتر

توفي عصر يوم الأحد 16 أيلول 2012 القاص والناقد العراقي زمن عبد زيد الكرعاوي اثر اصطدام سيارته بأخرى وهو متجه إلى بغداد.
يذكر إن زمن كان متجها إلى بغداد لاستلام جائزة الفرقان للقصة عندما اصطدمت سيارته بأخرى أدت إلى وفاته .
والقاص والناقد زمن الكرعاوي حاصل على بكالوريوس لغة عربية ويدرس الماجستير وهو عضو الاتحاد العام للأدباء والكتاب في النجف ونائب رئيس نادي القصة وعضو فضاء الثقافة النجفي وسكرتير تحرير صحيفة فضاء الثقافة وعضو هيأة تحرير مجلة السنبلة.
وله مجموعة قصصية بعنوان (فوبيا) وكتاب في السرد بعنوان (المشهد القصصي الجديد في النجف) ومجموعة قصصية قيد الطبع بعنوان ( ثلسيميا الفرح )فضلا عن العديد من القصص والدراسات النقدية التي نشرت في الصحف والمجلات العربية والعراقية وعلى صفحات الانترنيت فضلا عن ترجمة بعض قصصه إلى اللغة الانكليزية والفرنسية.
تغمّد الله الراحل العزيز برحمته
وألأهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان
وإنا لله وإنا إليه راجعون


ملاحظة : الآراء الواردة في النصوص والمقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

مقالات ذات صلة

التعليقات

تعليق واحد لـ “رحيل القاص والناقد زمن عبد زيد الكرعاوي”

  1. السلام عليكم : ليس لنا سوى أن نقول لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم إنا لله وإنا ألية راجعون الى رحمة الله زمن عبد زيد الى رحمة الله زمن عبد زيد الى رحمة الله زمن عبد زيد

    حازم الكعبي 
    اللجنة الشعبية -النجف عاصمة الثقافة الاسلامية 2012

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك "اتركه فارغا اذا لم تمتلك واحداً"