مسلم السرداح : قصص قصيرة جدا ( بمناسبة 1 آيار )

ملابس

لبس الليل حلة قشيبة من تلك التي يرتديها عمال الميناء الليليين . فسفورية لماعة . فبدا مضيئا ، حتى انطلت اللعبة مرة ومرتين على المتعبين . وفي المرة الثالثة اكتشف الجميع حجم الليل الحقيقي وانه لايستطيع ان يكون ابدا مثل  الصبح  او يشبههه  . وفزّ  النائمون ليكتشفوا ان وقت نومهم انقلب فجاة على نفسه فراحوا يعرفون رويدا ماكان سبب تعبهم الطويل على حقيقته .

جوهر طبقي

رجعي قديم او ما يشبهه . قرا الكتب الماركسية كلها فاستوعب ماكان فيها للحد الذي راح يتصرف بعقائدية لانظير لها . وكان هو يحاول انصاف الناس الذين تلوّت بطونهم ورؤوسهم تحت يديه زمنا طويلا . ثم راح يتابط كتبه ليبدي للناس كنهه الجديد . لكن ذلك لم يدم طويلا اذ انه سرعان ما كشّر عن انيابه  او ما يشبهها  في عيد العمال العالمي .

احلام

ياصديقي العزيز :
–    هل قارنت بين صورتك الان وصورتك قبل ثلاثين عاما ؟
–    نعم ، ربما .
–    ماذا وجدت ؟
–    اختلافا كبيرا .
–    هل قارنت بين افكارك الان واحلامك قبل ثلاثين عاما ؟
–    نعم  ، بالتاكيد .
–    اذن ماذا وجدت ؟
–    لا شيء يشبه شيئا  .
–    اذن لنحفر قبورا لاحلامنا  قبل ثلاثين عاما نواري التراب على ما هو مكشوف وعار ، فكشف القتيل حرام .

ثوار … ولكن

هؤلاء ثوار وهؤلاء ثوار ايضا .
هؤلاء يحملون معاولا لتهديم النظام القديم وهؤلاء كذلك .
هؤلاء يحملون مطارقا لبناء نظام جديد .
لكن هؤلاء لايعرفون ماهي المطارق ولا كيف تفعل .
ثم لياتي من يقول : نحن سنبني عالما جديدا .

رعب

للمرة الاخيرة يقف هذا المناضل القديم امام الناس .
قال لهم في تحذيره الاخير :
–    كنت احذركم من الانظمة الحاكمة . وها انا ذا احذركم من مغبة هذا النظام ، الذي لم يكن ليخطر ببالنا يوما .
كان اثناء ذلك يغطي بيده شيئا خاف ان يراه الناس .

معلم

قال معلم التاريخ لتلاميذه :
–    انظروا لهذا الواقع  . هذا ماناضل الشرفاء لاجل الحصول على دستور يمثلهم . هل سمعتم بالدستور ؟
–    نعم .
–    ليتكم لم تسمعوا عن دستور يهين مناضليه .

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| عبد الجبار الجبوري : – سلاماً أيهّا البَحرُ مِنّي السّلاما – .

يؤلمُني البُّكا بين يديّها، فأهربُ الى سماء لا أرى فيها ،غيرَ عينين دامعتين، وشفتين يقطرُ …

| عبداللطيف الحسيني : محاكمة الساموراي.

كانَ الوقتُ ظهيرةَ يوم تموزيّ تُحرقُ شمسُه الصفيحَ والحديد خرجتُ لأستظلّ بشجرة توتٍ عملاقة وُجدت …

3 تعليقات

  1. جمانة _ القصيم

    قصص فصيره لمعنى كبير يفضح بعض جوانب الانسان .!!!

  2. جمانة _ القصيم

    فصيره لمعنى كبير يفضح بعض جوانب الانسان .!!!

  3. مسلم السرداح

    شكر للغالية جمانة – القصيم راجيا منها التواصل معنا على الموقع تحية لها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *