“السلام عليك يا مريم” مجموعة شعرية جديدة للمبدع عيسى حسن الياسري

 ضمن منشورات الصالون الثقافي الاندلسي – الكندي في مونتريال  صدرت عن دار فضاءات للنشر والتوزيع في عمان –الاردن  المجموعة الشعرية الثامنة ” السلام عليك يامريم ” للشاعر عيسى حسن الياسري  في (186)صفحة من الحجم المتوسط وضمت (44) قصيدة .. وتعد هذه المجموعة الشعرية اضافة نوعية لتجربة الشاعر الغنية وقد سبق للشاعر ان اصدر قبلها سبع مجموعات شعرية ستا منها عن دار الشؤون الثقافية العامة  في بغداد مابين العام 1973-1996 والسابعة صدرت عن دار سنابل في القاهرة عام 2008 ، وقد تابع  تجربة الشاعر نقاد كثيرون اشاروا الى تميز هذه التجربة وخصوصيتها منهم  الناقد د. حسين سرمك حسن  في كتابه  القيم “شتاء دافي” وهو دراسة اسلوبية تحليلية تناولت تجربته الشعرية التي امتدت لسنوات طويلة وقد صدرت طبعته الاولى عام 2010 عن دار سنابل في القاهرة ، الذي قال عن هذه التجربة :
“عبر جهد مضن لاحقت فيه ادق مكونات تجربة الياسري ، وجدت ان المحاور التي اشرت اليها كركائز لقراءة نصوص مجموعة الياسري الاخيرة قد بذر نواها في تربة ابداعه الشعري منذ نصوصه الاولى ، ثم استوت على سوقها عبر عقود الممارسة الخلاقة القائمة على تجربة حياتية مريرة والمسلحة بثقافة شعرية وعامة واسعة ، والمدعمة بنظرة فريدة الى دور الشعر في الحياة والوجود والكون وموقف المبدع من متغيرات مجتمعه العاصفة ، وعذابات الانسان المسحوق فيه لتصبح غابة اشجار متميزة ومستقلة في التجربة الشعرية العراقية والعربية اسمها عيسى حسن الياسري ، عيسى بتمامه ، شاعرا وانسانا .. ويشتغل هذا الكتاب على استكشاف خصائص هذه الغابة ، غابة التجربة الياسرية الشعرية وفق منهج نفسي تحليلي كلي لايشتغل على النص من خارجه كما يوصف عادة ولكن من داخله ، مع رفض كلي لاطروحة عزل المبدع عن نصه او “موته”، او فصله عن مجتمعه ومكونات ثقافته وتحولات الحياة فيه  ”
ومن الاعمال الادبية التي اصدرها الشاعر :
1-    العبور الى مدن الفرح  1973
2-    سماء جنوبية 1976
3-    فصول من رحلة طائر الجنوب 1979
4-    المرأة مملكتي 1982
5-    شتاء المراعي1992
6-    صمت الاكواخ 1996
7-    اناديك من مكان بعيد 2008
8-    رواية ايام قرية المحسنة –الطبعة الاولى 2004
9-    رواية ايام قرية المحسنة – الطبقة الثانية 2011
10-     العشبة – مختارات شعرية ترجمها الى اللغة الانكليزية  الاستاذ الدكتور عبد الواحد محمد  2011

وهذه  مقاطع من احدى قصائد الديوان
……………………
1
=
هل بمقدوركِ أن توقفي هذه الريح ْ ؟
إنها باردة ٌ
حد ّأن تجعل البحر يرتجف ْ
والغابة تنوح
وجسدي يتثلج ْ    .
2
=
بي حاجة أن أغمض عينيّ
أريد أن أرى “بغداد  ”
وقد نفضت عن وجهها الغبار ْ
وأن أراكِ وقد أشعلتِ شموعكِ ِ في ..
طريق جلجلتي .
3
=
أنا طفلك ياحقول بلادي البعيدة َ
على شواطئك ِ تركت ُ آثار أقدامي .
4
=
أريد أن أبكي بصوت ٍ عال ٍ
ربما تسمعينني عندما أبكي بصوت عال ٍ
فتمدين يدك ِلتقطف َ..
كروم َ أحزاني .

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. سناء الشعلان : الكوفحيّ يصدر كتابه “تحدّي الإعاقة الجسديّة في نماذج من قصص الأطفال” .

صَدَرَ حديثاً في العاصمة الأردنيّة كتاب “تحدّي الإعاقة الجسديّة في نماذج من قصص الأطفال” للأستاذ …

| مولود بن زادي : مباريات الجوع: السلسلة التي تجاوزت مبيعاتها 100 مليون نسخة! .

بقلم: مولود بن زادي أقلام مهاجرة حرة بريطانيا   كان للميثولوجيا الإغريقية عبر العصور بالغ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *