اضغط على الصورة لمشاهدتها بوضوح مع وصفها


المزيد من الصور

أخر المقالات

هايكوسنريو/قوس قزح
مريم لطفي

1 شاي مهيّل خبز تنور وقيمر صباح بلادي 2 تتلألأ رائحته مع الجمر سمك مسكوف 3 النفوس تطرب لمطرقتيه عازف السنطور 4 تتوج رأسها بصينية اقداح الزبادي بائعة اللبن 5 خصلاتها متناثرة كفرسٍ جامح ريح 6 كوقع حذاءراقصة اسبانية بضرباتها كاتبة طابعة 7 يأسرني عطرها لاتبعها زهرة شبوي 8 يوهمها …

أكمل القراءة »

~ الْأَرْضُ لَا تَدُورُ ~
محمد الناصر شيخاوي/ تونس

مَا عُدْتْ أُصَدِّقُ يا سادَتي بِأَنَّ الْأَرْضَ كَمَا زَعَمْتُمْ تَدُورُ يَسِيرُ كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا إِذَا هِيَ سَارَتْ يَسْعَى الْحَيُّ فِيهَا وَ يَمُورُ مَا بَالُ الْعُرْبِ إِذًا لَمْ يَبْرَحُوا مَكَانَهُمْ وَ قَدْ مَضَتْ دُهُورٌ قَمِيصُ عُثْمَانَ إِنْ قُدَّ وَ إِنْ خِيطَ بَعْدَهُ قَمِيصٌ ذَاتُ الْقَبَائِلِ وَ شُيُوخهَا حَشَمٌ وَ رِدْفٌ وَ …

أكمل القراءة »

الأنا بوصفها روحاً مطلقة ..
قراءة في نصّ الشاعر عبد الستار نور علي (الحارس)
سلام كاظم فرج

في نصّ الشاعر الاستاذ (نور علي) تبرز الأنا بوصفها روحاً لا بوصفها دالةً على شخص الشاعر نفسه رغم ما نجده في حيثيات النصّ من رجعٍ لماضٍ بعيد هو نفسه ماضي الشاعر.. ولذلك..يخطيء من يرى في النصّ مديحاً للذات أو تمجيداً أو تأسّياً فردياً.. او حتى ندماً على خيارات او رهانات.. …

أكمل القراءة »

إبراهيم مشارة: لما بكى ابن الرومي

شاعر فذ من شعراء العصر العباسي لم ينل حقه من الإعجاب والتقدير حتى العصر الحديث حين قيضت له الأقدار عباس محمود العقاد فكتب عنه كتابه المشهور” ابن الرومي حياته من شعره” واقفا على أسرار حياته، غائصا في أدق دقائق سريرته متحمسا لشعره، كاشفا عن مكامن الفن فيه وآيات ،التفرد وللعقاد …

أكمل القراءة »

فتحي مهذب: نهدان ثرثاران أصيبا بالعمى

حقا أنا شقي جدا هذا اليوم.. لأن ممرضتي مشبعة بالغيوم.. لأن نهديها الثرثارين أصيبا بالعمى. وحلمتيها مغرورقتان بالدموع.. اختلست فاكهة جيدة من فمها السكران- قبل أن تدهس عيناها خطافا صغيرا انبثق من تلة صوتي.. حقا أنا حزين جدا هذا اليوم.. لأن طريقي ممتلئة بالعميان.. والشمس مصفرة أمام المستشفى تنتظر صيدليا …

أكمل القراءة »

كابوس أبيض
رعري عبد اللطيف/فرنسا

على اثر حلم مفاجئ… حلم أخر الليل …تقول عنه الجدات أنه بداية تخريف وهذيان.قد يكنَّ على صواب ..وقد يكون الصَّواب حليف اللاشيء … خير وسلام… تقف امرأة في منتصف العمر..بزيي البياض…تحمل مشعلا وهاجًا بيمناها …ويسراها تلوح لي بابتسامة خارقة للعادة..الكل حولي مندهشًا مذعورًا..كأني مجرم فوق العادة سقط بين شرطة مكافحة …

أكمل القراءة »

طلال حسن: صفحات مطوية من الحركة المسرحية في الموصل (1)

مقدمة في أواسط التسعينيات ، إن لم تخني الذاكرة ، اتصل بي الفنان جبار صبري العطية من البصرة ، وقال لي أنه بصدد إعداد بحث موسع عن المسرح في بغداد والبصرة والموصل ، وقال أنه أنجز ما يتعلق بالمسرح في بغداد والبصرة ، وطلب مني أن أكتب له عن المسرح …

أكمل القراءة »

اينما تولوا فثمّ وجهُ العراق
تقرير أعدّته: ميرفت الخزاعي

اختتمت يوم الأحد الثامن عشر من شهر كانون الثاني الجاري 2020 فعاليات مهرجان صوتي قلمي لادب المرأة العربية في المدينة العتيقة بتونس الذي اقامته منظمة البرلمانت الالمانية بالتعاون مع جمعية عالم التواصل الفني التونسية، وشاركت فيه كاتبات وشاعرات من عدة دول عربية ( الاردن، تونس، مصر سوريا، المغرب، ليبيا، اليمن، …

أكمل القراءة »

عازف الناي3
اللوحة الثالثة
د. ميسون حنا

( قاعة في بيت شيخ البلد، إذ نراه جالسا في الصدر، ويجلس حوله بعض الرجال من وجهاء البلد. يُرى ياقوت واقفا أمام شيخ البلد ) شيخ البلد : تقدم يا ولدي ، لا تخف . (يتقدم ياقوت محتضنا نايه ) شيخ البلد : (مشيرا للناي) تحبها …؟ ياقوت : هي …

أكمل القراءة »

تنهدات
خلود الحسناوي – بغداد 

جنةُ أشعاري.. عبِقةُ العطر .. حفلُ موسيقى ، يشتاقُ لعزف ترنيمة العشق فيها كل وتر .. بمعزوفة قديمة..  أزلية . * * * * سموتَ.. فدنوتَ من النجوم.. تَرفَق بذاكرتي التي غزوتَها.. اسيرة ُمحرابِ عشقكَ.. تصلي لشفاء وجدها.. فتعلو وتعلو صرخاتها بكل  ذكرى لك ..  كلوحة لطفلة تلوّحُ للاقدار بمنديل …

أكمل القراءة »

مرام عطية: قوافلُ الليرةِ السورية تدحرُ حيتانَ الشمال

همستْ أمَّي في أذنِ الغيمِ ، سكبتْ دنانَ حبَّها تمسحُ الجراح ترفو مزقَ الأماني ، هاهي السماءُ تمطرُ حناناً وتوزّعُ حزمَ النورِ على الكونِ، حيتان الشمالِ الفاغرةُ تتقزَّمُ ، تنحسرُ أمام قوافلِ الليرةِ السوريةِ، تلوكُ آخرَ لقمةِ مسرةِ تتمرمرُ تشكو انكسارها للبحر ، تدحرها أشبالُ العاصي الأصيلة، وخنساواتُ بردى والفراتِ …

أكمل القراءة »

من قضايا تعليم اللغة العربية رؤية جديدة
مهدي شاكر العبيدي
اوستن- تكساس

أعرف أن الدكتور نعمة رحيم العزاوي(رحمه الله ) داعية تجديد وتجويد في الكتابة معاً، دون أن يعني ذلك البتة وجود مفارقة أو تباين ين هذين الركنين التجديد والتجويد في الفحوى والدلالة، إن لم يلتقيا عند مطلب تمثيل النتاج الأدبي والفكري لمشرب منتجه وصدروه عما هو عليه من طبع أو سليقة …

أكمل القراءة »

ميرنا ريمون الشويري: سماتُ الأدبِ الماسونيّ

لا توجد قوى اليوم أخطر من الماسونيّة، لأنّ قوّتها غير مرئيّة، وهي متغلغلة في كلّ الأماكن . تعرّف موسوعة البريتنيكا الماسونيّة بأنّها التعاليم والممارسات لأكثر منظّمة سرّيّة منتشرة في العالم. تعتبر بريطانيا من أكثر الدول التي ساعدت في نشرها ، ويبلغ عدد أعضاء الماسونيّة في القرن الواحد والعشرون بين مليونين …

أكمل القراءة »

كثافة العبارة وعمق المعنى في (بسمة لوزية تتوهّج)
بقلم: علوان السلمان

النّصُّ الشِّعريُّ مغامَرةٌ، تبحثُ عن لحظتِها المُستفِزّةِ للذّاتِ الجمعيِّ الآخَرِ (المستهلك)، والّذي يستجيبُ لدفْقِها الجَماليِّ المُتجاوِزِ للثّوابتِ والأشكالِ، مع تَفرُّدِها بانزياحاتِها اللّغويّةِ، وكمائنِها الفنّيّةِ الإدهاشيّةِ، وصياغتِها الأسلوبيّةِ، وكثافتِها الجمليةِ المُحتشِدةِ بالإيحاءاتِ والصّورِ والرّموز.. وباستدعاءِ المجموعةِ الشِّعريّةِ (بَسمَةٌ لوزيّةٌ تتوهّجُ) الّتي أنتجتْ عَوالمَها النّصّيّةَ ذهنيّةٌ مُتوهّجةٌ، مُتفاعِلةً وفاعلةً ووجودها المُجتمعيّ، ونسَجتْها …

أكمل القراءة »

عصمت شاهين دوسكي: آسف سيدتي

آسف سيدتي نزل الدمع مدرارُ في غربتي لم يبقى خل ولا دارُ وحيد اجر خيالاتي ولا يجمعني حرف ولا ستارُ كيف امسح دمعتي وفي دمعتي أسرار تسير على الخد وتترك على الخد آثار ؟ يا وجعا كتمته بين ضلوعي فثارت بينها الأوتار غريب في وطني فجار عليا الصديق والجار شجوني …

أكمل القراءة »

حوار مع الشاعرة اللبنانية وداد الأيوبي حاورتها: آمنة وناس

السلام عليكم وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .أهلا بكم نحمل صمتنا ليتغلغل في جلباب حرفها، فيتمزّق لهيب الفصال و يغرّد التآلف على وتر التناغم، نركب حبرها، بموجه الوهّاج، و نحتضن بالإحساس شموخ شهقتها، من دواخل صَقلت خلجاتها حِرفية الأيام، يكتبنا قلمها أملا و تأمّلا، و نبضا نحو الجرح و الضِماد، …

أكمل القراءة »

زمنٌ لا بدّ أن يَغرُب في (إنجيل زهرة) للروائي نبيل ملحم
عبد المجيد محمد خلف روائي وناقد- سوريا

هواجس الروي هواجس كثيرة تنتاب بطل الرواية (يوسف) – (في رواية إنجيل زهرة، للروائي نبيل ملحم، إصدارات رياض الريّس للنشر، الطبعة الأولى، 2019، وتقع في 366 صفحة من القطع المتوسط) – الذي يبدأ بسرد حكايته مع امرأة هي (سلمى) التي ربما جاءت في اللحظات الأخيرة من عمره إليه كهبة ربانية …

أكمل القراءة »

كتاب الأهوال والأحوال
الحوار الصعب في الزمن الصعب
كاظم المقدادي (ملف/3)

أهداني الزميل د. احمد عبد المجيد كتابه الاخير الموسوم (الاهوال والاحوال ) الذي يضم مجموعة من الحوارات المهمة والشيقة التي تسجل لحقبة مهمة عشناها واخرى نعيشها الان .. وهنا تبرز اهمية الكتاب ، فالصحفي المحاور والشخصية التي تم اجراء الحوار معها مازال معظمها على قيد الحياة ، وهذا التوقيت الزمني …

أكمل القراءة »

تحسين كرمياني: أينما أحط موطئ قدمي في جلولاء، ثمة صرخة، أو ومضة فكرة، تدفعني نحو الكتابة
ومضات من عوالم تحسين كرمياني الأدبية
حاوره: صفاء الصالحي

ضارع نجيب محفوظ بالتصاقه بالارض والتمسك بالمكان الذي عاش فيه, والالتحام بقضايا مجتمعه والتعبير عنها تعبيرا فنيا مميزا في ساحة الابداع, لافتا أنظار القرّاء والنقاد المختصين بالسرديّات, ولد الاديب تحسين علي محمد باوه خان السوره ميري المعروف بتحسين كرمياني عام 1959م في مدينة جلولاء, عاش في ارجائها حتى استقرت صورها …

أكمل القراءة »

مهند طلال الأخرس: كيف يكون الادب والفن فعلاً مقاوماً؟ 
غسان كنفاني مثالا “1” (ملف/15)

ليس بالضرورة ان تكون الاشياء العميقة معقدة. وليس بالضرورة ان تكون الاشياء البسيطة ساذجة. ان الانجاز الحقيقي هو كيف يستطيع الانسان ان يقول الشيء العميق ببساطة. قد يقرأ الانسان جملا كثيرة لغسان كنفاني تصلح للاقتباس وللاستدلال او حتى للشعارات، لكني لم اجد افضل من ذلك الاقتباس اعلاه في معرض الاجابة …

أكمل القراءة »