أخر المقالات

| د. صالح الرزوق : الشعر الجاهلي ومشاريع الحداثة العربية: قراءة في كتاب للدكتور وهب رومية .

يبدأ الدكتور وهب رومية في كتابه “شعرنا القديم والنقد الجديد”* من التشكيك بدعاوى الحداثة التي انهالت علينا دون مقدمات منطقية، ووظفت الأسطورة لتحميل الشعر العربي موضوعات من خارجه. وكان يحدوها إيمان ساذج بكل شيء جديد مع نفور من كل شيء قديم، الأمر الذي جعل الحداثة تقوم على مشاعر بغيضة بالزهو …

أكمل القراءة »

| هاتف بشبوش : عبد السادة البصري،والعَطـَش تحتَ بساطِ الماء..جزءٌ أول .

عبد السادة البصري شاعرٌ يمتلك التقنية العالية في رسم الحنين والحب على طبق . ولم أجد روتيناً ولا جزعاً ولا غثياناً في معظم توصيفات أشعاره غير أنها العصارة النثرية الصادمة للرائي والقاريء. وجدته مغايراً بلاتورية من بين عديد الشعراء جنوبيّهم وشماليّهم وبارعاً أكثر في ضخ أحزانه عن المعدمين: إذ يرقب …

أكمل القراءة »

| شكيب كاظم : حديث في النحو العربي .

تثار بين حين وآخر قضية شغلت المهتمين بنحو العربية وقتاً طويلاً، ألا وهي تيسير النحو، وهذه المسألة تثار ويكثر الجدل والقول فيها، ثم تهدأ الضجة لتعود ثانية، وليس ثمة في الأفق القريب أو حتى الأفق البعيد، ما يشير الى حدوث جديد في الأمر، سوى بعض المقررات التي تصدرها مجامع اللغة  …

أكمل القراءة »

| جعفر سليمان بامرني : الثنائي الأدبي بين الإنسانية والإبداع .

اليوم سنتطرق إلى الثنائي الأدبي الإبداعي ..الشاعر المبدع والأديب الإنساني عصمت شاهين الدوسكي الذي يبدع في قصائده التي يركز على الشريحة الأكثر فقرا ومعاناة في بلد الطواغيت والنفط والزراعة والصناعة الذين يتربعون على عرش البذخ والترف والقناطير المقنطرة من الذهب دون وازع من ضمير لهؤلاء الشريحة الأدبية المسحوقة والفقيرة صاحبة …

أكمل القراءة »

| بدل رفو : من ادب المهجر “اتشدق بوطن في عينيك” .

مدن تحتدم شوقاً في جزر روحي ، ومحيطات توقي لهيام احلام تغفوا على وسادات لون عينيك.. لطيف وتراتيل عابد في صومعته يحاكي برد الشتاء ، وندفات الثلج ، كي لايغزوا اكواخ الفقراء ويقبلوا قصائد الشعراء وحرائق دروبي في فضاءات عشقك.. !! *** *** انت في دمي تتخمرين خشوعاً بتراب ثورات …

أكمل القراءة »

| فازع دراوشة : “واستقبل الكاتبُ مندوبٌ” .

قد يكون هذا العنوان من أغرب  العناوين التي اخترتها لكتابة من كتاباتي. الجمعة، الأول من تموز 2022  قضى عن ثمانين عاما  العلّامة الدكتور  نهاد ياسين الموسى أستاذ  اللغة العربية ونحوها في الجامعة الأردنية فترة طويلة من الزمن ومن خيرة مختصي قواعد العربية المعاصرين- رحمه الله تعالى-  والدكتور الموسى من مواليد …

أكمل القراءة »

| د. قصي الشيخ عسكر : “الآنسة تيدي” رواية مهجرية قصيرة .

الفصل الأول هو اليوم الرابع يمرّ ولم تطل علي تيدي لقد كتبت عبر الماسنجر إلى مديرة الشغل الخاص بذوي الاحتياجات أسالهم عنها منذ غيابها المفاجئ لكن يبدو ألا جواب.. ازددت قلقا وتلاعبت بي هواجس وشكوك.تيدي بالنسبة لي ليست كأيّة موظفة تدخل بيتي تؤدي واجبها ثمّ تغادر. رسالة تبعتها أخرى وإلحاح …

أكمل القراءة »

| عبدالكريم ابراهيم : الألعاب الشعبية تودع ذاكرة الأطفال .

تعزز الألعاب الجماعية مفهوم الوحدة والتماسك، وتزرع روح التعاون بين الأطفال فضلا على تنشيط الجهاز الحركي وتقليل البدانة التي تصاب بها  الاعمار الصغيرة لقدرتها على النمو والاستجابة السريعة. تمتاز اغلب الألعاب الشعبية بكونها تجمع بين الذكاء والحركة ،وهذه الصفة هي التي تساعد الأطفال على النمو الصحي بشكل جيد، ولكن هذه …

أكمل القراءة »

| عبدالعزيز آل زايد : كن من السائرين على الدرب .

 في البداية سأتحدث عن “قسم الكتّاب”، المعلوم أنّ للأطباء قسم يقسمون عليه، فلماذا لا يكون للكتّاب قسم؟، لصيانة الحرف وصون مهنة الكتّابة، فإذا كان الطبيب يشرف على الأبدان؛ فالكاتب يشرف على الأرواح والعقول والأجساد، من هنا ألزمت نفسي أن أقدم واجبي الثقافي لأمتنا العربية والإسلامية بالسير على منهاج الكتّاب المخلصين، …

أكمل القراءة »

| فراس حج محمد : في تأمّل تجربة الكتابة – لا تحجبوا عنّا الكتب بالمقدّمات الخائبة .

لا أرغب بقراءة مقدّمات الكتب التي يكتبها الآخرون عن الكتب، خصوصاً الأصدقاء منهم. ثمّة مقدّمات لازمة يكتبها آخرون عن كتب غيرهم، كالكتب العلميّة أو المترجمة أو الكتب القديمة التي يُعاد إحياؤها. لا أتحدّث عن هذا النوع من المقدّمات العلميّة المنضبطة، وهي لازمة في الواقع، وذات أهداف غير ترويجيّة راجت هذه …

أكمل القراءة »

| إبراهيم أبو عواد : الثقافة في تجلياتها الزمنية والمكانية.

1      التجانسُ في الظواهر الثقافية يُمثِّل مِعيارًا وُجوديًّا في المُجتمع، ويُعْتَبَر أساسًا فلسفيًّا للسُّلوك الاجتماعي ، ويُعَدُّ قِيمةً أخلاقيةً في البناء الحضاري . وهذا التجانسُ لا يَهدف إلى صَهْر العناصر الثقافية في بَوتقة واحدة وقالبٍ جاهز ، ولا يَرْمي إلى تحقيقِ التماثل بين الثقافة والمجتمع ، وَفَرْضِ التطابق بين …

أكمل القراءة »

| قاسم ماضي : “ركب البحر ذاكرتي” الديوان الجديد للشاعر شاكر السامر رسائل الى الوطن مفعمة بالصبر والعنفوان .

   للكتابة عن ديوان الشاعر العراقي المقيم في ” تركيا ” وتحديدا ً في ” اسطنبول ” والذي جسد شكل قصائده عبر إنسيابية مختلفة تلائم وضعه الذي مًر به ، نتيجة ما رآه من ظلم ، وقهر وتفشي الإوضاع السيئة ، التي احرقت الأخضر باليابس  ، في ظل السيطرة عليه …

أكمل القراءة »

| زياد كامل السامرائي : هي الهواء.. فأرتبكت الموسيقى .

لا يفوتني أنْ أسأُلكِ عمّا جعلَ فِتنة مَنْ أحبّكِ ككل التماثيل التي تلوّح للهواء ناسيا أحزانَ عمره، وما شعّثَ قلبه واستأصل بريق عينيه هل أنتِ الهواء الذي هزمَ ما رأيت ؟ أحرقَ القناديل التي أُحبها  لفظها خارج البيوت والكتب والدنيا أوجعَ الموسيقى  هزّ خطاياها فواصلتْ أسفها  شتمَ الأمل  الذي  زرعته …

أكمل القراءة »

| د. زهير الخويلدي : الاعتراف والمعاملة بالمثل عند بول ريكور .

“إن فكرة النضال من أجل الاعتراف هي في صميم العلاقات الاجتماعية الحديثة.” “في خاتمة كتاب الأنثروبولوجيا الفلسفية الذي نُشر بعد وفاته والذي يستأنف خطابه الذي ألقاه في حفل استقبال جائزة كلوج، الممنوحة في الولايات المتحدة (مكتبة الكونغرس) في 20 ديسمبر 2004، والمترجمة من الإنجليزية، يلمح بول ريكور بالنسبة إلى المعاملة …

أكمل القراءة »

| د. صالح الرزوق : الاعتراف / ليلى سليماني .

لا يمكنني إخباركم باسمي ولا اسم القرية التي جرت فيها أحداث هذه القصة. كان والدي مهابا ومحترما هناك، ولا أريد أن ألحق به العار. وقد رأى النور لأول مرة في تلك السهول المخصبة ولكنه شق طريقه في المدينة، وأصبح رجلا مهما يرتدي البذة ويقود سيارة كبيرة. وفي صيف سنتي السادسة …

أكمل القراءة »

| د. مصطفى يوسف اللداوي : أوكرانيا والغربُ‎‎ وفلسطينُ والعربُ .

كشفت الأزمة الأوكرانية عن عنصريةٍ غربيةٍ مقيتةٍ، وعن ازدواجيةٍ سياسيةٍ غريبةٍ، أظهرت حقيقة نفوسهم، وفضحت شذوذ أخلاقهم وانحراف قيمهم، وأظهرت معاييرهم المنتقاة ومقاييسهم المعوجة.   فقد تعاطف الغرب الأوروبي كله، والولايات المتحدة الأمريكية، وأستراليا وكندا ونيوزلندا، وغيرهم من الدول التي تدور في فلكهم، وتتبنى سياستهم، وتتحالف معهم، مع أوكرانيا الدولة …

أكمل القراءة »