أخر المقالات

|| الناقد الراحل د. حسين سرمك حسن : تحليل رواية “حياة ثقيلة” للروائي سلام إبراهيم | الحلقة الثالثة(ملف/153) .

هل يمكن أن تتفق هذه المعلومات مع تسلسل أحداث حكاية أحمد التي قصّها علينا الراوي حتى الآن؟ كيف يكون أحمد هو الذي أسهم في تحويل كفاح من الالتزام الديني إلى الحزب الشيوعي وكسبه إلى تنظيم الشبيبة الشيوعية .. وفي بيت سلام ، وفي السنة الأولى من دراسة سلام وأحمد في …

أكمل القراءة »

| صالح جبار خلفاوي : الطواشة / الحلقة الثانية .

بقي السيد ينظر إليهم من خلف نظارته مرحبا بهدوء فيما بقي تحديقه نحو عفيفة له أكثر من معنى .. الاحتفاء بهم قاد الى بقائهم على طعام الغداء . قال السيد: جميل إنكم جئتم في هذا التوقيت لأننا مقبلون على مرحلة جديدة .. غير الطواشة كيف نتخلى عن جذورنا ؟ لم …

أكمل القراءة »

| أحمد إبراهيم الدسوقى : “فتاة فوق طابية” مسرحية قصيرة – هروب وسط سوق شعبى / المشهد الثالث .

( يرفع الستار …. يرى مشهد للسوق الشعبى ، المجاور للطابية ، على بعد خطوات ليست بقليلة ، الصباح قد حل ، والشمس تشرق بصعوبة ، وسط كتل السحاب الناس يسيرون فى السوق ، يروحون ويغدون ، وعلى جانبى السوق ، المنازل التى لا يزيد إرتفاعها ، عن أربعة طوابق …

أكمل القراءة »

| صباح الأنباري : ميكافيلية الغزل في حكايات حميمة (*) .

  العنونة (حكايات حميمة) تشي هذه العنونة بوجود مجموعة حكايات أو مرويات ينقلها لنا الحكواتي على وفق رؤيته التي تجترح أفكاراً فيها من الغرابة والمفاجآت الكثير الذي يشدنا إليها شفاهياً) سمعياً (فهل تقصّد الكاتب صلاح زنكنة التحول من فعل القص إلى فعل الحكي المباشر مع قارئه في هذه المجموعة؟ وهل …

أكمل القراءة »

| حمود ولد سليمان “غيم الصحراء” : تهافت الأدباء والنقاد .

تنويـــــه : لازال موقع الناقد العراقي بين الحين والاخر يجني من ثمار وفاء الكاتب والاستاذ الموريتاني الأصل (حمود ولد سليمان “غيم الصحراء”) بذكر الفقيد الناقد (د. حسين سرمك حسن) -رحمه الله – مؤسس الموقع مما يدل على وفاء الكاتب الكبير وموقفه الرائع بعدم نسيان من رحلوا الى العالم الاخر وبالنيابة عن …

أكمل القراءة »

| هاتف بشبوش : لؤي عمران ، صوتانِ ، في السياسةِ ، وآخرٌ في الوجدان.. (جزءٌ أول) .

    (الإبداع شجرةٌ من شجرات الشوارع الدنماركية ، مهما شذبتها كلّ فصل ، تفرّعت وتكلّمت بلطف : عليك أيها الدؤوب ،  تشذيبي من جديد .. كاتب المقال )… مابين السياسة والوجدان والحب لابد أن يكون هناك عقلا بحرياً هائلاً قد إتسع في مداه ليحمل كل ما في سطحه وموانئه …

أكمل القراءة »

| رحمن خضير عباس : حكايات عن الفاو .

   حينما نزلتُ من السيارة الخشبية الغاطسة في حفرة الطين، أحسستُ بأني أتدحرج في هوّة داكنة، وناعمة الملمس، إنه الطين الذي غطست فيه دون أن أعي بأن حذائي قد انغمس فيه حتى فقد بريقه، فقد حاولت قبل السفر تلميعه، وحرصتُ أن أرتدي بدلتي الزرقاء الوحيدة بربطة عنق مخططة، مع أن …

أكمل القراءة »

| شهد احمد حبيب : انطلاقةٌ مجيدةٌ .

قصة مترجمة عن اللغة الإنكليزية كان بيل يُحب الرسمَ أكثرَ من أيِّ شيءٍ آخر في الحياةِ . بدأ بيل مسيرتَهُ في الرسمِ حينما كانَ في الخامسةَ عشرةَ مِن عُمرهِ ، و قالَ الناسُ بأنَّهُ رسَّامٌ يمتلكُ موهبةً فذَّةً و قد أتقنَ مُعظم المتطلباتِ الفنيةِ. في ربيعهِ الـثاني والعشرين أقامَ أوَّلَ …

أكمل القراءة »

| رواية “عابر قارات” في معارض الكتب للكاتب برهان الخطيب

من أوراسيا للنشر – بغداد :  رواية برهان الخطيب الصادرة في التو (عابر قارات) تتصدر حديقة دار الشؤون الثقافية الغناء بمعرض بغداد الدولي للكتاب المفتوح للجمهور أياما مضت، أيضا في معرض الرياض مؤخرا، رواية تواصل كشف بل سبر ما يخفى في حياتنا السياسية والاجتماعية والثقافية تحت سطح، منظور غير منظور، …

أكمل القراءة »

| عبد العزيز آل زايد : ابتسامة طفلة أحيتني .

  رغم الجرح هناك من يبتسم، رغم الألم هناك من يقاوم، نخط هذه السطور؛ حتى لا نغفل أن لنا بجوار البحر أشقاء يعيشون المعاناة، ويحتسون الألم وينزفون الجراح، فكم من طفل فلسطيني سحق؟، وكم من أرملة تشردت بأطفالها؟، نعلم أن هناك من الأدباء من لا تقف محابر أقلامهم عن الإنسكاب، …

أكمل القراءة »

| طالب عمران المعموري : مناحي التميّز وطرائق اشتغال السرد في رواية “اوراق لخريف أحمر” للروائي تحسين علي كريدي .

ترتبط طرائق السرد ارتباطا وثيقاً بنظام ترتيب احداث القصة والتقنيات الزمنية المستجدة والتي تختلف طرائق اشتغالها اختلافا بيناً بين النصوص الروائية التقليدية والنصوص الروائية الحديثة فالأخيرة قائمة على التجريب والتجاوز لما هو مألوف .. ان النص الروائي ينبغي الا ينظر اليه على انه بنية مغلقة على ذاتها بل للقارئ نصيب …

أكمل القراءة »

| د. زهير الخويلدي : هل توجد فلسفة في الغرب فقط؟ .

حدود الفلسفة “يقودنا الاهتمام الذي تثيره التقاليد الشرقية اليوم إلى طرح عدد معين من الأسئلة على أنفسنا، هل ينبغي أن نرى فيها عودة نقية وبسيطة إلى اللاعقلاني أم أنه اللجوء إلى استخدام آخر للعقلانية – كرد فعل على الخطاب الذي أصبحت لديه على ما يبدو تقنية للغاية ومتخصصة في الفلسفة …

أكمل القراءة »

| كريم الأسدي : ببابلَ ماذا تقولُ الكواكب؟! مثنويّات ورباعيّات عربيَّة * .

تأمَّلْ اذا كنتَ تأمَلُ أَن تشرقَ الشمسَ فوقَ البيوتْ ففي كلِّ دورةِ شمسٍ شموسٌ تصيرُ وأخرى تموتْ   ***   تأمَّلْ فمَنْ ذهبوا في أقاصي السكونْ يدورونَ رهنَ المدارِ البعيدِ القريبْ ويبهجُهم انَّ قلبَ الحبيبْ تجنَّحَ طيراً يقرِّبُ ما أبعدتْهُ السنونْ   ***   هناك دروبٌ قصارٌ مئاتٌ لمَنْ شاءَ …

أكمل القراءة »

| فراس حج محمد : عبد الرزاق قرنح والتباس الهوية .

التباس الهُويّة يلاحق الفائز بجائزة نوبل في حقل الأدب لهذا العام 2021، ما بين أصل عربي يمني من حضرموت، إلى إفريقي تنزاني، زنجباريّ المولد، إلى بريطاني اللغة والإقامة والعمل والكتابة. هذه الالتباسات كوّنت شخص عبد الرزاق قرنح العربي وأدبه وروياته وفكره، أو “غرناه” الأجنبي (Gurnah)، حيث الإنجليزية لا تفلح في …

أكمل القراءة »

| بلقيس خالد : الحارث المحاسبي .

من أولاد المترفين في البصرة في النصف الثاني من القرن الثاني للهجرة هو أبو عبدالله الحارث بن أسد، لكن صفته تغلبت على اسمه.(إنما عُر ِف بالمحاسبي، لكثرة محاسبته لنفسه).. ولنعرف قيمته في الميزان فعلينا بهؤلاء الأخيار من الناس الذين شهده له: قال الغزالي: (المحاسبي حبر الأمة في علم المعاملة، له …

أكمل القراءة »

| إبراهيم أبو عواد : الإنسان الضائع في متاهة الحضارة .

1      وظيفةُ الظواهر الثقافية في الوجود الإنساني هي إقامةُ العلاقات الاجتماعية على القواعد الأخلاقية ، وتوظيفُ عناصر ذاكرة المجتمع من أجل تأسيس التوازن بين الذات الفردية والذات الجماعية، مِمَّا يَدفع باتِّجاه استثمار الخبرات الحياتية في تحليلِ الشعور الإنساني، وإنتاجِ فلسفة عملية تُساهم في تحقيق الذات ، وصناعةِ آلِيَّات معرفية …

أكمل القراءة »