تابعنا على فيسبوك وتويتر

البوليفونية وتعدد الأصوات في القصيدة السردية التعبيرية بقلم : كريم عبدالله ان الذائقة الجمالية والاحساس بجمال الابداع تختلف من شخص الى اخر تبعا لثقافته وموروثه الاجتماعي والنفسي والعلمي والبيئي , وهي تختلف ايضا من بلد الى بلد اخر ومن عصر الى عصر آخر . فلا نستغرب اليوم من التشكيك بالقصيدة السردية التعبيرية من قبل البعض […]

الكنوزُ الغافية تدغدغها أزهار ( الساتان )* كمْ مِنَ الكنوزِ كانتْ غافيةً تجيدُ لعبةَ الأختفاء الخجول تحتَ ( الساتانِ )* المضرّج بـ أزهارِ شهوةٍ مزروعةً ٍ عميــــــــقاً متبرّقعةً تُشهرُ الأذعان الراعفَ شهقة ما مسّها ربيعٌ سوى ساقية روحي تستدعي فراشاتكِ تتدلّى على مدى الأشواقِ الهامدة ترجُّ سواقيها الآسرة تمنّيني أكسو جمرَ الذاكرةِ ندىً يمسحُ وجهَ […]

يقينُ الصباح بدّدَ شكوكَ الليل قصيدة مشتركة بين الشاعرة / شاعرة الجمال والشاعر / كريم عبدالله مرآةُ الأفقِ عمياءٌ مشاعرها لمْ تهذّب وجهها المتـألم كثرة الحروب المتناسلةِ تقدّسها العقول المنجرفة نحو العتمةِ معجزاتها عواقرٌ تموّنُ محارقها يشجيها صراخ المدافعِ ثكلى يستفزّها لون الغُبشةِ المنكوبةِ تنمو في مدنها الخشنةِ قصائدُ حزنٍ خلفَ امنياتٍ مفزوعةِ الضحكاتِ صريرُ […]

الموسيقى والايقاع الحسّي في القصيدة السردية التعبيرية المفردة في الشعر هي الاداة التي تعبّر عن الصورة والخيال والموسيقى والعواطف والمشاعر داخل القصيدة الشعرية و تنقل افكار الشاعر الى المتلقي . فالجملة الشعرية مثلا تتكون من مفردات ( حرف – اسم – فعل ) وكلما تآزرت مع بعضها أعطتنا صورة واضحة المعالم تدهشنا بجماليتها وخيالها المنتج […]

سيبقى الشعر هو اللغة الشاملة والمعبّرة عن الذات الانسانية وستبقى الكلمة هي الكائن الحيّ الذي من خلاله يستطيع الشاعر ان يرسم الواقع عن طريق خياله الخصب وابتكار العديد من الصور الشعرية الزاهيّة واجادة تشكيلها واعادة صياغتها وجعلها ناصعة متوهّجة خالية من الترهّل , وان طغيان المخيلة الخصبة تمنح الشاعر حرية تحطيم اللغة واستغلال طاقاتها الى […]

الصورة الشعرية في القصيدة السردية التعبيرية ان العاطفة بدون صور تعتبر عمياء والصورة بدون عاطفة تعتبر فارغة . الصورة الشعرية : رسم عن طريق الكلمات وهي ادراك حسّي ينفذ الى باطن الاشياء وهي تعدّ عنصرا مهما في بناء القصيدة الشعرية تؤثر في المتلقي وتبرز المعاني . فالشعر يعتمد على الصورة وهي تختلف من شاعر الى […]

اللغة في القصيدة السردية التعبيرية اللغة هي الجناح الذي به يحلّق الشاعر بعيدا وتتشكّل القصيدة حيّة نتلمس عطرها وتلاحقنا صورها بدهشتها وعمقها وفضاء تأويلها والاستئناس بلذّتها الحسيّة والجمالية تملأ ارواحنا بالجمال واللذة , اللغة هي الشجرة الوارفة التي تحتها نستظلّ فيئها وتأخذنا الى عوالم بعيدة تنتشلنا من كلّ هذا الضجيج الذي عمّ الافق وسدّ منافذه […]

الزنبقةُ البرتقاليّة قصيدة مشتركة بقلم الشاعرة / شاعرة الجمال والشاعر / كريم عبدالله تعصرينَ افراحكِ كلَّ صباحٍ في فمي لـ تُبرهنينَ انَّ السعادةَ مخبوءةٌ في سطوةِ أريجكِ المكنون تعتّقينَ الكلماتَ اكثرَ تمرداً تمتصُّ ألوانكِ الزاخرة مستنكرةً خرابَ العالم الأعمى مطراً راقصاً يعبرُ اكوانكَ يستثيرُ مباهجَ الربيع رقيقاً يبلّلُ المنافي سارياً في انهارِ حلمنا المرقّطَ بـ […]

الخيال في القصيدة السردية التعبيرية اعتقد قد آن الاوان ان نتحدث عن القصيدة السردية التعبيرية , هذه القصيدة التي تحاول الانفلات من تبعية قصيدة النثر والانعتاق من ارثها والانطلاق في محيط خاص بها وبعيدا والتحليق عاليا في سماوات مشرقة .نحن نعلم جيدا بان اول المرجفين والمشككين بالقصيدة السردية التعبيرية سيكون اصحاب القصيدة العمودية , سيتهمونها […]

ملمسُ النهدينِ يُفزّزُ الليلك على طاولةِ الجوعِ اترشّفُ هيجانِ الحلمتين تترصدُ إندلاقهما شفاهٌ تلتزمُ الدهشةَ رشفةً رشفةً يخضَبانِ صحنَ طفولتي أنغاماً تتصارعُ فيها خصوبة أرضها المتراميةِ الثمار متعففةِ البذخِ تتصارعُ حولَ سمرتهما مأسورة بهجةُ المداعبةِ العطشى يؤنّبني الليلك الهجوع والقبلات سفنٌ تغوصُ في ينابيعِ الفرح تبحثُ عنْ معراجِ الفتنةِ تزدهرُ شوقاً يستعذبهُ حنينٌ يتعاظمُ اليها […]

غِيرةُ النهدينِ تُشكِلُ شفاهَ السيول غِيرةٌ ترفرفُ فوقَ قصائدي الجريئاتِ متباهية ٌ مثقلة ٌ تخطو منعشة ً أجنحتها على أرصفةِ التلهّف تروي خوفَ مخدعها يتلاشى تسوّرهُ ظنون الأفتراءاتِ تحتَ فضاءاتِ الفوانيسِ الراعشةِ ظلالُ الجسدِ أكثرُ عُرياً يخترقُ العيونَ المغلقةِ ضوء عنفوانها تمشي في الزمنِ النافق زهوه مراكبها تخلعُ الصواري البيضاءَ تترجّلُ تتمسّحُ بـ خوفِ قدميها […]

على اديمِ عشبةُ الخلود يولدُ الفجر قصيدة مشتركة بين الشاعرة / شاعرة الجمال والشاعر / كريم عبدالله عزلة ٌ موجعة ٌ ينسلُّ مِنها ليلٌ شاااااهقٌ طويييييلٌ يرتعدُ وحدة ً تُساقط ُ بروقاً شاحبة ً تملأُ الامادَ وحشةً باهتةٌ تُسكنُ الأزاهيرَ صناديقَ مشوّكة توخزُ مواويلَ قامتها تفززها حسرات محفوفة صدىً يرنُّ رماداً ينشدُ اناغيمَ خوفٍ يركلُ […]

ألهميني مذاقَ حضوركِ يلامسُ جفونَ الشَبَق أمامَ دهشتي تُسرّحُ شعرها تتناثرُ مِنْ ليلهِ الفاحم نجومٌ أهتدي بضيائها برّاقة مدهوشة تنزلقُ على بلّورِ الجسدِ الـ ( مدﮔـدك بميّْ الشذرّ )* مرتبكةً أمامَ مراهقةِ أملاحِ الدموع تغسلها أجفانُ التردّد ِ تأتلقُ أقواسَ قزحٍ تتحدّرُ واهنةً تشعلُ مرافىءَ كرستال غسقِ الحلم يهوّمُ يُلهمني مذاقَ حضوركِ تُقْصرينَ انوثتكِ تجمحُ […]

على قشعريرةِ الجسدِ تتدفقُ شلالات خرساء عندما تذوبُ حِمَمُ الثلوج تتعرّى أنفاسُ سهولكِ الريّانة تركضُ فيها غزلانُ الأشتياق يُنهكها عطشُ الخجلِ يسحُّ تحتَ شراشفِ الرغبةِ المخنوقةِ يضيءُ قناديل المدنِ البشوشةِ يُلجمُ ابوابَ تمنّعها العاصفَ زاخرٌ تبزغُ نجومهُ إليكِ يسعى كـ النسيمِ الرطب أشرعةً بيضاءَ يزرعها تنمو وبحركِ الساكتَ تتماوجُ فيهِ ترمقُ شحوبَ أزليّةَ خواءَ أزمنتي […]

أحلامُ شجرةُ ( التُكّي )* شجرةُ ( التُكّي )* ترسفُ في قلبها أحلام طفولتنا المسجونةِ فوقَ أوراقها مخلّفةً ذكريات خضراء تجتاحُ أزمنتنا المستباحة ترضعنا مِنْ ضرعِ ثمارها نستطعمُ الأنين الأحمر كـ الشفاهِ المتمرّداتِ خجلاً يرتجفُ , تَهِبُ ( الحِبَّ )* المستكينَ المرهفَ الدموعَ تحتها تجتاحهُ برودة تنعشُ الماءَ المتراقص حلقات تغازلُ ( طاسة ً )* […]