تابعنا على فيسبوك وتويتر

أيقونةُ الحِلِّ والتّرحال .. يـا .. صـغـيـري صافرةُ الحربِ تُدجّنُ السّككَ للرحيل مـاذا أفـعـل وقد نسيتُني تحتَ شُبّاككَ المكسور وكُلّي أصابعُ نازفة وكُلّكَ ستائرُ شرود ؟ قلبيَّ المدعوّ بـ ( الضّال ) مـاذا يـفـعـل والبلادُ بالأحمرِ آبارٌ ودلوُ السّماءِ حزين ؟ أحاولُ الحبوَ على عظامِ روحي

رحيل الفينيق وداعًا زاحم جهاد مطر ، أستاذي الفاضل ومعلمي الروحي النبيل ، ستبقى وشمًا محفورًا في لبّ الذاكرة ، العزاء للإنسانية ، لعائلتك ، ولنا أجمعين ، إنّا لله وإنّا إليه راجعون . *** سبعونَ شمعةً والوقتُ يغرّبلُ العمرَ فيخون طيفكَ وإنْ رحلَ شذاكَ باقٍ لن يزول قلْ للمودعين ما بالُ الرحيل ؟ أوقدَ […]

كرّموني قبل أن تفقدوني إلى كل الأدباء/ت في الوطن العربي ، الذين قدّموا ثمار إبداعاتهم للإنسان ولم يُنصَفوا في حياتهم ولم يكرّموا إلا بعد رحيلهم ، عليكم وعلى الدنيا السلام . ** الأدباء أنبياءُ الحروف على الأرض ، حاملو رسائل إنسانية منوّعة ، مبتكرو البسمة على الوجوه ، والنوافذ التي تحرّر القارئ من همومه وقضاياه […]

هايكو ، سينريو / ميتا فيرس 1 ضربة ضربة عصافير تهجرُ أعشاشها منشار كهربائي 2 متأملاً قمرَ الحصاد بقشةٍ ينكشُ أسنانه 3 في المرآة عينٌ حمراء إشارةٌ ضوئية

على قيد التنفّس إلى أستاذي الإنسان ومعلمي الروحي الجليل زاحم جهاد مطر ، روحي تشتاق إطلالتك وحروفك ، عد إلينا بكامل عافيتك ونشاطك ونتاجك الأدبي ، أكثّفُ دعائي لك بالشفاء ، الود والتقدير أينما كنت … *** في رجيفِ اللاشيء روحي غريبةٌ ففي زحامِ الوحدة تغدو السماءُ فلاشًا وشاشاتِ تلفزة ويتحوّلُ الأثيرُ إلى هواتفٍ لاسلكية […]

على قيد التنفّس إلى أستاذي الإنسان ومعلمي الروحي الجليل زاحم جهاد مطر ، روحي تشتاق إطلالتك وحروفك ، عد إلينا بكامل عافيتك ونشاطك ونتاجك الأدبي ، أكثّفُ دعائي لك بالشفاء ، الود والتقدير أينما كنت … *** في رجيفِ اللاشيء روحي غريبةٌ ففي زحامِ الوحدة تغدو السماءُ فلاشًا وشاشاتِ تلفزة ويتحوّلُ الأثيرُ إلى هواتفٍ لاسلكية […]

مُهزومةٌ منكَ مُغرمةٌ فيكَ مُبرشَمةٌ بكَ **** فيكَ كُلّي نصبُ حريةٍ من بدائيةِ قابيل لهابيل إلى ما بعدَ الطوفان !! / * مُهزومةٌ منكَ مُغرمةٌ فيكَ مُبرشَمةٌ بكَ* والحُبُّ الذي كان خارجًا عن القانونِ عن السيّطرةِ عن الإرادةِ عن التخيُّلِ

رثائية / أيمني في أيسري مرثية مُهداة إلى روح أخي الحبيب أيمن عبدالسلام بلان في أربعينه الذي يصادف في ٢٠١٩/٠٢/٢٠م على روحك السلام ياحبيبي ، ولروحي العزاء والذكريات .. !! __________________ أربعـون غيابـًا أربعـون وجعـًا أربعـون جمـرًا والأحجية الثلاثية الحروف تتوه في أبخرة الضباب .. !! فكم يلزمني من العُمر لأفكَّ شفرة الموت وأربّت على […]

قيامة الأجنحة مدخل { نذرتُ دمايا قابَ قوسين أو أدني من نخبكَ يا وطن .. فوصايا الضحايا فوقَ رُقعةِ الحُريَّة بـ كشّ حرب .. } *** أيُّها المُستنسخُ عن روحي حينَ تَزفرُ الأوطانُ الخلاصَ من المنافي و .. الاغترابِ

وطن خارج التغطية ( ١ ) في مهبّ الرصاص أصابعُ .. ذاكرتي تُزرِّرُ عباءة بَرَدى وتجدلُ ضفائر قاسيون يا غصّتي حين نسيتْ أن الأهل ظلال والأماكن أطلال والأمنيات أوهام والذكريات هباء .. !! أيضيقُ بنا الوطن في مطلع حُرّيّة ؟ وقد كُنّا الياسمين فهُدرتْ دِمانا في مهبّ الرصاص .. !! **

إنّ مع العُسر .. فيضك مدخل حُضن الوحدة يُجمّدُني وذراعاك دافئتان لا تتباخل .. وعانقني *** ومضيتَ تُطرطشُني بنُدْبة .. الغياب على مخملِ الدعابة وخياشيم نبضي مزكومة بالتوق وتُلاغزُني بفَلْفَلةٍ .. تعاويذُ الشوق ” ولئن تلاقيتم لأعانقنّكم ” .. ومضيتَ على ذمّة أمْسَيتني

على زعنفة حُلم أناي شهيدة   مدخل    في قلبي حُبٌّ شاسعُ المدى وفي روحي سفرٌ تطولُ مسافاته   ***   لأنكَ .. المَعْنيّ مثلي في الرِّهان و النَّحب وشوشةٌ في أُذْن قلبك

مخالب الحروب مدخل أيصيحُ الطين بين مخالب الحروب :: دمي ريق غمامة وقلبي عِرْق زيتون ؟ *** أيُّها المارّون بخُبزنا السَّنابل على مدّ الطفولة جثامين والبيادر في قبضة الحصّادين توابيت في بلادنا القمح تُكفّنه الرحى وعلى مرمى الفزّاعات أرغفتنا ضحايا فالمدى مناجل والشوارع سكاكين .. !! *** وابلداه حلم الطفولة سماء والريح غارة تُفرِّقُ الصِبْيَة […]

ليل الغياب   ***   يامن تهتُ في سرابِ غمامهِ وأنّتْ في أعوجهِ كُلّ الضلوع   *   ويحَ قلبي

أيُّها الشبيهُ لي .. أيُّها المختلفُ عني مدخل / نتشابهُ بإختلافٍ يا قُرَّة حرفي ونختلفُ بتشابهٍ يا مراميشَ نبضي .. !! / *** أيُّها الشبيهُ لي .. أيُّها المختلفُ عني فيكَ شيءٌ من غموضِ الليلِ