تابعنا على فيسبوك وتويتر

قراءة خاطفة عريان السيد خلف : شاعر ٌ قصائده من الموسلين بلقيس خالد الورقة المشاركة في التأبين الذي أقامته اللجنة الثقافية في محلية الحزب الشيوعي في البصرة بالتعاون مع ملتقى جيكور الثقافي / قاعة الشهيد هندال 15/1/ 2019 (وانته ..تدري ابروحي خامة موسلين أو أخف .. واترف) مع كل القصائد التي وقفت عندها اثناء قراءتي […]

مفتاح : 2/1/2019 بلقيس خالد منتدى أديبات البصرة في قاعة الشهيد هندال نستضيء بالموسيقا ونلوذ بأفيائها، لكن الكلمات هي نبضنا وروحنا وأجنحتها التي توصلنا لسموات مزهرة لكي نتأمل ظلالنا على الأرض ..ظلالنا صرنا نتذكرها أكثر مما نراها بسبب ما تعرضت له من تعسف ومع كل خطوة إلى أمام مجهول نستعين بالكلمات وبها نعوذ من الأذى […]

مفتاح امسيتنا الأربعاء 26/ 12/ 2018 الصيرفة والرواية: إخلاص النجار.. ورسائل القدر بلقيس خالد الإشتغال في حقلين متباعدين، يشترط الكثير من التوازن، في العطاء، فقد تخلى القاص والروائي يوسف أدريس عن مهنة الطب، بعد أن مارسها في بدايته، ليتفرغ إلى الأدب، واستمر حاكم التحقيق القاص والروائي الكبير فؤاد التكرلي في وظيفته بل والأستفادة من إضابيرها […]

قراءة خاطفة دكة مكة : صراخ في دفتر ماكينزي.. الورقة المشاركة في حفل توقيع الرواية (دكة مكة) الصادرة عن داريّ جيكور والمكتبة الأهلية، بالتعاون مع القصر الثقافي في البصرة بلقيس خالد لست ُ ناقدة ً ولا أريد أن أكون هذا إستقرائي من خلال قراءتي المتأنية : (دكة مكة) للروائي العراقي البصري زيد عمران…

مفتاح النصر أمسية منتدى أديبات البصرة بمناسبة يوم تحرير الموصل 11/ 12/ 2018 بلقيس خالد -1- امرأة صرخت امتلأ بالناس بيتها الفارغ -2- فقط استغث لتتعرف على الجنوب -3- ابتساماتنا: شاهدنا الثاني على جنوبيتنا مفتاح الموصل تحرير الموصل: فرحة دامعة العينين، أعني أن هذا التحرير كان باهض الثمن، فقد تطهرت الأرض المغتصبة بزهرات أعمار أولادنا،

انطباع أول.. أصابعها مفاتيح المعارف: السيدة عالية محمد باقر بلقيس خالد كم تحتاج بصرتنا إلى نجمة زاهية في سماء ثقافتها مثل السيدة عالية محمد باقر كم نحتاجها هذه المرأة المؤتمنة الحريصة على كنوز بصرتنا من سُرجٍ وأحجار كريمة وأطراس نادرة الوجود . كم نحتاج خبرتها المكتبية لنتربى من خلالها على صمت المكتبات ودقة التنضيد والقنوت […]

هايكو العشب بلقيس خالد -1- مكتملٌ بالحياة.. يزورنا ملكُ الموت. -2- ارغبُ بالموت ولا أدري لماذا اكافحهُ -3- اتأمل صورتك وأنت مستلق على العشب : قفْ ودعنا نمضي : كم قلتها

مفتاح : ديزي صوت فيروز بلقيس خالد بمعونة من السيد كوكول لا صعوبة في الكلام عن أي شيء وفي أي وقت،لكن الصعوبة المشرّفة هي البحث عن ما يتأرج من عطرها : في الأمكنة.. وما تبقى من طالباتها الوفيات فمدرّسة ُ اللغة الانكليزية الست ديزي حاضرة في ذواكر الأوفياء.. وبعد جهد مشترك توصلنا إلى بيت أقرب […]

هايكو مفتاح أمسيتنا أمسية هايكوية : منتدى أديبات البصرة/ 21/ 11/ 2019 في مبنى اتحاد أدباء البصرة بلقيس خالد -1- كلما تأملتُ القمر لا أتوقف عن شتم الغيوم -2- وأنت تثبّت النافذة هل كان في حسبانك

الورقة المشاركة في حفل توقيع اصدارات دار الادب البصري في القصر الثقافي الخميس 17/ 11/ 2018 البياض والوجع : يتأملان القمر قراءة خاطفة في كتابين شعريين لشاعرتين بصريتين  بلقيس خالد  أصنفها قراءة خاطفة فهي : تحتفي بإصدارين شعريين، تم طبعهما في (مطبعة دار الأدب البصري/ ط1/ تشرين الثاني / 2018)..وقراءتي بمنزلة تحيات لدار الأدب البصري […]

انطباع اول مائدة مستديرة : أمسية منتدى أديبات البصرة (مستجدات العنف ضد المرأة العراقية) بلقيس خالد الثقافة مظلتنا في أمسيتنا حول( المستجدات في العنف ضد المرأة) لكن المظلة.. لاتسع غير حاملها. جمهور نوعي / قليل، جاء كعادته بتوقيته المضبوط جمهور بسعة السطر الأول من القنفات والكراسي، إذن كيف استمرت المناقشات

هذا الخميس أربعاء منتدى أديبات البصرة 8/ 11/ 2018 القاص خلدون السراي (لم أكن نبيا) في أمسية قصصية / نقدية بلقيس خالد يقال أن اقصر قصة في العالم تسمي (الطرقة) من تأليف :فريدريك براون : « آخر شخص في العالم جلس وحيدًا في غرفة، فسمع صوت طرق على الباب». في هذه الأجناسية السردية : القصة […]

إنطباع حسيني بلقيس خالد  أمسية شعرية مشتركة/ منتدى أديبات البصرة (الحسين ثورة دائمة )  في اتحاد أدباء البصرة 24/10/ 2018                 اسمك يشعل الظمأ هو المفرد الصعب الجسور في الزمن الأموي الرديء

إلهام عبد الكريم: وحده فصل الخريف يفتح شهيتي للكتابة. حاورتها بلقيس خالد نقلات روائية واضحة بين رواياتها الثلاث “الماء والنار” و “الصمت” و “نساء”، تكتب العراق سردا روائيا بعينين تريان البصرة وتصنع لها حضورا يديم الإحساس بالبقاء بين الناس والطبيعة حتى وان كان على الورق! الروائية الهام عبد الكريم وبمناسبة حضورها المشارك في (ملتقى الرواية […]

في آخر الليل.. بلقيس خالد مزيدا …  مِن الألوان في الشوارع  ولا…  لون  يجمّل ثيابنا .. بظلالِها لمستْ كتفي اليسرى همستني واشاحت .. حين رأت حيرتي تهامستْ والثلاث المجاورات لها أستمر التهامس بينهن .. ماذا قالت لي..؟ ماذا تقول لهن..؟ هل حدثتني عن ليلٍ  يعج بالأرواح؟ وبيوت ٍمنغلقة ٍ على بكاء نساء ٍ يعلسن حبل […]