تابعنا على فيسبوك وتويتر

زوبـعـة ريح خريفية ـ قصة قصيرة ـ لمَ عدتَ بعد أن اعتدنا غيابك بل نكرانك من حياتنا؟ لم ترضَ أمي رد سلامك، دخلت غرفتها مسرعة، أوصدت الباب عليها، وقد أصاب وجهها شحوباً فوق شحوب. وقفتُ أمام جسدك النحيل، جامد الحركات المنهار على الكنبة، لا أزيح عينيّ عن غضون وجهك المترهل، توشك حدقتا عينيك الملبدتين ضباباً […]

هروب لبنى ياسين   لا بأسَ ببعضِ البكاء هذا وقتٌ للمتعبين فقط لمن تشقّـقَ قلبُه صمتأ للوروردِ التي تذبلُ دونَ صوت للريحِ التي تتساقطُ على أقدامِ غاباتٍ منسية للشجرةِ الراسخة..في وجهِ الشتاء

بصمة كل مرة اسافر فيها وانا متجهة للطائرة كان يراودني نفس السؤال، من سيكون جاري في الجلوس؟ اعتدت حجز المقعد المجاور للشباك . كان جاري في تلك الرحلة شاب في العشرين من عمره، وانا بطبعي احب محاورة الشباب حيث أجد فيهم فكراً مختلفاً وأفعل نفس الشيء مع الأطفال . تعارفنا وقال انه يدرس في الجامعة […]

خيرة الساحرة الصغيرة خيرة الصغيرة .. بنت جميلة .. عمرها عشرة سنوات .. خيرة كانت تعيش فى مدينة .. السحر والغرائب والعجائب .. داخل الغابة المهجورة .. فى إحدى بلاد العالم القديم ومدينتها هى .. مدينة السحر والعجائب .. تمتلىء بالسحرة .. الطيبين والأشرار .. وبالمخلوقات المسحورة المتكلمة .. والتنانين التى تنفث النار .. والشمس […]

 كوب شاي  سلام القريني  النافذة تشكو وحدتها على الرغم من انها تطل على مساحة واسعة للضوء والى الخلف قليلا اريكة خشبية تئن تحت وطأة جلاسها مدثرة ببقايا سجادة كاشان لم تفقد بريقها بعد وكم مرة حاول بيعها أبان سنوات الحصار وما ان يقف امام بائع السجاد حتى يشعر بالاختناق فيعود بها فرحا رغم مرارة الإفلاس […]

رسالة من شهيد غبي سفيان توفيق Sofianbaniamer56@gmail.com الملاك الكبير ينادي على الحضور بأسمائهم الثلاثية : مالك.س.م . صوت يصيح من الجمع الواقف : حاضر . الملاك الكبير : نور داوود .و.و . الواقف أمامي : حاضر . أسعد خرشوف . صحت مباشرة : حاضر ، نعم ، أنا اسعد ، أنا أسعد خرشوف . التفت […]

البلابل لا تحب سجانيها  قالت عندما نصحها أحد الاصدقاء باقتناء بلبل: لا أتحمل أن أحبس  طيراً… أتعذب.. لطالما سمعت  والدتي تقول: الطيور خُلقت لتطير . عادت بشريط ذاكرتها بثوان الى أيام طفولتها…  ريم طفلة في الصف الثاني الابتدائي متفوقة بدراستها كما هو حال أخواتها وأخيها، رفضت قَص شعرها اليوم وقالت لوالدتها: أحبه طويلاً، ريم عدت […]

قصة للأطفال               أرنوب صديقي  قصة: طلال حسن          خرج ثعلوب من البيت ، وأمه تغط في نوم عميق ، وعاد بعد حين ، وهو يترنم : الثعلب فات فات .. والذيل سبع لفات .. وفتحت أمه عينيها الناعستين ، وحركت أنفها متشممة ، ثم قالت : أشم فيك […]

الدبة الصغيرة      ” 1 ” ـــــــــــــــــــ    مهما يطل الشتاء ، وتشتد عواصفه الثلجية ، في هذه المنطقة ، من القطب المتجمد الشمالي ، فإن الربيع سيأتي ، وتأتي معه شمس النهار ، وتضع نهاية لظلام الليل الطويل ، وها هو الربيع قد أتى ، وأشرقت الشمس ، وأخذ الجليد والثلج في الذوبان […]

البيان  ذلك اليوم عندما ضغطت على زر الكامرة لألتقط لك صورة ملونة،.. لم أكن أدرك أن الكون من حولي سيتجمد ويختزل في تلك اللقطة التي لم تتهيأ أنت لها..      كنت تجلس على الكرسي تصيخ السمع من راديو صغير نوع قيثارة بلون برتقالي، إلى البيان الصادر عن القيادة العامة للقوات المسلحة، حول الحرب التي […]

الذئب كنجمك ” 1 ” ـــــــــــــــــــــ منذ البداية ، تعلقت الصبية بالجراء الثلاثة ، التي وضعتهم أنثى كنجمك ، في ليلة شديدة البرودة ، وكانوا مكفوفي البصر ، يكسو الشعر أجسامهم . وكم فرحت حين فتح الجراء الثلاثة عيونهم ، في اليوم السابع أو الثامن ، وراحوا يتطلعون بفرح إلى أمهم ، بعد أن كانوا […]

الذئب على عادته ، تجول الذئب ذو اللون الفاتح ، مهرولاً في تلك الأصقاع المتجمدة ، ليس على غير هدى ، وإن بدا هادئاً ، لا مبالياً بأي شيء حوله . وتوقف حذراً ، حين شمّ رائحة مميزة ، إنه صياد من الاسكيمو ، ربما لديه فخاخ في الجوار ، وطالما سطا على فخاخه ، […]

كنجمك فتح الكلب الهسكي العجوز ” كنجمك ” عينيه الشائختين ، فقد تناهت إليه من بيت ، المبني بالطين والأخشاب ، أصوات ربة البيت وابنتها الصبية ، التي لا يزيد عمرها عن الثلاثة عشرة سنة . وتطلع إلى الآفاق البعيدة ، الثلج في كلّ مكان ، لكن الظلام لم يعد حالكاً ، ففي أقصى الجنوب […]

ذئاب البحر ” 1 ” ـــــــــــــــــــ ارتج الماء برفق ، وكأن نسمة ربيعية داعبته ، إنها هي ، لا أحد يرج الماء هكذا غيرها ، وفتح عينيه الناعستين ، نعم ، إنها الأنثى الفتية . وعلى الفور هتفت به كنسمة الربيع : لم تأتني ، رغم شروق الشمس ، فعرفت أنك ما تزال نائماً . […]

الفقمة صعدت الفقمة بحذر من فتحة التنفس ، وهي إحدى الفتحات التي أقامتها في هذه المنطقة الرقيقة من الجليد ، الذي يغطي البحر . وألقت نظرة سريعة حولها ، وشعرت بشيء من الاطمئنان ، فالمكان خال ٍ ، تدفئه شمس تشرين الأول ، التي راحت فترة شروقها تقصر يوماً بعد يوم ، وستختفي تماماً ، […]