تابعنا على فيسبوك وتويتر

( الكابتن مشاري ) إشارة : بالحضور السردي الصادم للمبدع الكبير ” محمد خضير ” منذ نهاية الستينات ، وخصوصا بعد أن أصدر مجموعته القصصية الأولى ” المملكة السوداء ” عام 1972 ، شعرنا جميعا كنقاد أن العملية السردية في البصرة على الأقل ، ستواجه مشكلة كبرى اسمها ” محمد خضير ” . وقد صح […]

(( ناطق الكبير في هذا النص الخطير )) إشارة : تحدثنا كثيرا عن تقصير المبدعين العراقيين الفادح في متابعة وهضم واستيعاب أهوال واقع ” ما بعد السوريالية ” العراقي .. بهذا النص يفتح المبدع ” ناطق خلوصي ” أبواب ” أدب الشدائد الفاجعة ” في الأدب العراقي على مصاريعها.. ” نوبة شبق ” نص عن […]

إشارة : مظلومة هي الشاعرة المبدعة ( نجاة عبد الله ) .. فرغم الكتابات النقدية الكثيرة عنها لم يُنصف نصها الشعري رغم أن له بصمة مميزة وخاصة .. تأمل هذا النص الرائع بأساه الشفيف وغنائيته العالية .. نص يقطر شعرا وشاعرية غامرت فيه ببشاشة قلبها .. وقميص عمرها الذي ارتدى خريف غيره .. وكأن النص […]

إشارة : قصيدة الشاعر المبدع ” يحيى السماوي ” هذه : ” لماذا تأخرت دهرا عليا ؟ ” بتساؤلاتها الموجعة التي تفتح جدول حساب خسارات حياتنا الفاجعة ، تلغي – بذاتها – ما يطرح عن أدب داخل وخارج في الثقافة العراقية الجريحة .. كنا نعتقد حسب وصف أمهاتنا الحكيمات : أن من يبتعد عن التنور […]

اهداء: الى أمير القصة العراقية…جليل القيسي‏ شرائحة المصباح المشتعل هي رائحة مصباح مشتعل.. رذاذ أشعته يلسع أصابعه.. يقرّب إصبعاً إلى المصباح فيلذعه ثم يضع الإصبع في فمه ليتذوق الضوء.. ولكل إصبع مذاق مختلف:‏ جايكوفسكي حلم راقص.. وكافكا حلم مخذول.. وديستوفسكي حلم عصابي..ورينوار حلم طفولي .. وهاملت حلم مجنون .. وفارتر حلم عاشق ..ودون كيشوته حلم […]

إشارة : يبقى لقصيدة الشاعر المبدع ( عبد الرزاق الربيعي ) طعمها الخاص .. طعم الخسارت اللاذع والأحزان العراقية المريرة .. حمل على كتفيه هموم العراق منكسرا منذ أن لعبت بنا الحرب وصارت تدخل من الباب لتفر أرواح الأبناء من الشبابيك حسب قصيدته القديمة المدوية .. عبد الرزاق منح النهارات المرة كل شيء فكافأته أرض […]

أبقاه وجهُكِ مهدورا بلا أفق و                عفّر الصحو بالملقى و لم يفق و نازل الدرب مشدودا إلى رئةٍ              أنّى تشبّ الخطى في الدرب يختنق ليست يداه و لا هذي أصابعُه               يراكِ لكنما عيناه لم تذقِ ما فيه بحرٌ بلا موجٍ يصافحكِ                وكان إن جئتِ رهوَ الريح يصطفقِ كانت ضلوعُه أبوابا لمقدمكِ                 لم يوصد البابُ في […]

ومثلما أنت تقود قطيع مصابيح جسدِكَ الى جسدها، أضواء جسدها تثرثر عتمة جسدكِ، وتقودُك اضواؤها لتحمل فانوسك في النهار وتدخل صالون حلاقة مار ميخائيل وتطيل التحديق في مرآته، وتخرجُ -برهةً- لتعلِّق جثة الشمسِ على حبل الغروب وعتمة جسدِكَ على حبل الغسيل وعتمةَ جثتِكَ على حبل الحروب. وحينها تشقُ قميصكَ القديم لتقرأ في تجاعيده بيان يتامى […]

سيحل انقاذي بلا شك .. قال هذا في سرّهِ وأبتسم للجميع . كان تحت تأثير وهم السطوة الكبرى ، لذا لم يرَ في حشود المعتقلين سوى حرسٍ جديدٍ له.. “من الممكن أن تنحني ، من المستحيل أن تموت” . هذا ما قالته له مخلوقاته السحرية في أحقابٍ غابرةٍ ظلت تلقي ظلالها على مشهد أسرهِ الغائمِ. […]

تبقى .. كما أنتَ .. صنو الريحِ أسئلتُكْ ممدودة فوق رحبِ الموجِ … أشرعتُكْ أ كلّما سافرت عيناك … من ظمأ تعزّ في السفر المقدور أمتعتُكْ ! (((()))) في البدء كان الماءُ و الرافدان .. .. سبحاتُ وجهك .. وفي كفيك بقية من طين خلقك في البدء كنتَ وهم بعض ما تلتقطه من حصى و […]

1- حلم في الهزيع الأخير من ليلة أمس رأى معالم وجهها لأول مرًة خلال حلم دام ساعات . لكنه حين أستيقظ لم يَر إلا السواد .عندئذ تذكر اٍنه أعمى .ثم عاد إلى النوم على آمل أن يرى وجهها في حلم جديد . شباط 2004 2-أمل أزاحت براحة يدها الغبار الكثيف عن المرأة .حينئذ رأت وجهها […]

(1) الكمالُ .. ابتهجَ بالقادِم ِ .. من منشأ الجهات القصية وعدا .. نديا .. الرمال البرتقالية لاذت بأخفاف الرواحل في الشمس الرصاصية المغموسة في الأبدية .. سماوات ٍ عدة ً! الأزمنة ُ دهشة واحدة ٌ في لجاج الحضور … تقلصت الارضُ .. عن اطراد الرحابة ِ .. وملتقى الجهاتِ ..

أكمل القراءة ..

**إشارة** : تمثل هذه النصوص الجديدة للشاعر المبدع (( رياض النعماني )) قفزة لا في أسلوبيته الشعرية الشخصية حسب بل في مسار الشعر العامي العراقي أيضا . هنا سنواجه صوفية جديدة .. صوفية الجسد الذي يتحول إلى حروف ومفردات سماوية .. هنا يستثمر الشاعر اللون والضوء ومفردات الطبيعة بروح تحرشية .. روح شاعر تأله وهو […]

أكمل القراءة ..

إشارة : ——— امتهنت قصيدة النثر .. هذا الجنس الذي أراد مبتكروه جمع المجد من جانبيه كما يُقال : الشعر والنثر … فإذا بنا نقرأ نصوصا لا صلة لها باشتراطات الشعر ولا بقواعد النثر .. لكن بين وقت وآخر يطلع علينا ” سلمان داود محمد ” بنصوص باهرة تعيد إلى نفوسنا الثقة بأن هناك من […]

أكمل القراءة ..

العالقون في ذواتهم يتلمسون طرقا مغلفة بالخيبه وعلى سراويلهم يرمم الحياء نهايته هنا كنا نمتثل لاحلامنا برقة نعيد ترتيب المواقف الفاسده ونستعد لهبوط اخر ربما اكثر منكم الطرق فاغرة والحوانيت تتسكع بين التقاطعات ملفعة بالسواد احتلال اخر لارضنا…السواد تلك التي امتهنت التمرغ بتراب احذيتهم العائدون من فضائح عمتى الرب مل من شهواتهم العائدون من دخانهم […]

أكمل القراءة ..