تابعنا على فيسبوك وتويتر

انطباع أول..
أصابعها مفاتيح المعارف: السيدة عالية محمد باقر
بلقيس خالد

كم تحتاج بصرتنا إلى نجمة زاهية في سماء ثقافتها مثل السيدة عالية محمد باقر
كم نحتاجها هذه المرأة المؤتمنة الحريصة على كنوز بصرتنا من سُرجٍ وأحجار كريمة وأطراس نادرة الوجود .
كم نحتاج خبرتها المكتبية لنتربى من خلالها على صمت المكتبات ودقة التنضيد
والقنوت في أفياء أسلافنا البررة، ونصب قناطر الانهار بين الصامت والصائت والست عالية هي أقرب الناس الى رؤية الصائغ السردي بورخس،أقرب الاشجار إلى التوحيدي.. أقرب الانهار الى الجاحظ .. أقرب القناديل الى المعتزلي واصل بن عطاء ..
خطوة لاتوصف مسراتها : تكريم السيدة عالية محمد باقر وموقف ثقافي نبيل من رئيس دار الأدب البصري الأستاذ زكي الديراوي وهو يقيم أمسية إحتفائية للكتب الصادرة عن دار الأدب البصري، ويثمّن دور الوجوه البصرية التي أضافت ضوءا لمعارفنا، ويتقدم بقلادة دار الادب البصري للست عالية محمد باقر أمينة المكتبة المركزية في البصرة..
كما يكرم المحتفى بإصداراتهم بالقلائد والهدايا..
مبارك لدار الادب البصري هذه النجاحات
مبارك للبصرة اعراسها الثقافية


ملاحظة : الآراء الواردة في النصوص والمقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

شاهد جميع مقالات
بواسطة :

مقالات ذات صلة

التعليقات

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك "اتركه فارغا اذا لم تمتلك واحداً"